fbpx
jfndlxjgmlezeutavkyphrmk2kbcsfhe

مستحضرات ترطيب البشرة | كيف نحمي بشرتنا من الجفاف؟

    مستحضرات الترطيب ( Emollients ): هي المستحضرات الملينة أو المنعمة للبشرة، حيث تعمل كريمات الترطيب على تليين وتنعيم البشرة الجافة والخشنة والمتقشرة؛ مما يجعلها تبدو أفضل، وعندما لا تحتوي الطبقة العليا من بشرتك على كمية كافية من الماء؛ فإنها تجف وتفقد ترطيبها الطبيعي، حيث يتسبب هذا الأمر في تشقق الجلد وتقشره؛ مما يترك فراغات مفتوحة بين خلايا الجلد، تعمل الكريمات المرطبة على ملأ تلك الفراغات بمواد مرطبة، والتي تجعل بشرتك أكثر نعومة وحيوية، وأحيانًا تؤدي الكريمات المرطبة التي تحتوي على الكثير من الزيوت الى انسداد البشرة، هذا يعني أنها تغطي بشرتك بغشاء دهني رفيع يحبس الماء في بشرتك، فتحافظ هذه العوامل على رطوبة بشرتك لفترة أطول.

  عناصر المقال:

  • ما فوائد الكريمات المرطبة؟
  • ما أنواع مستحضرات الترطيب؟
  • ما طريقة استخدام الكريمات المرطبة؟
  • كيف تحدث حساسية البشرة تجاه مستحضرات الترطيب؟
  • ما نصائح السلامة عند استخدام مستحضرات الترطيب؟
  • كيف يمكنك الحصول على مستحضرات الترطيب؟

  ما فوائد الكريمات المرطبة؟

    يصاب معظم الناس بالجفاف والتهيج من وقت لآخر، خاصةً خلال فصل الشتاء عندما يكون الهواء باردًا وجافًا، ويمكن أيضًا أت تصاب بشرتك بالجفاف نتيجة غسل يديك كثيرًا، أو من العمل بالمواد الكيميائية القاسية، فالكريمات المرطبة فعالة لتهدئة وشفاء البشرة الجافة لأي سبب تقريبًا، بما في ذلك:

  1. الأكزيما.
  2. الصدفية.
  3. الأمراض الجلدية.
  4. جفاف البشرة الناتج عن قصور الغدة الدرقية.
  5. جفاف البشرة الناتج عن داء السكري.
  6. جفاف البشرة الناتج عن مرض الكلى.

    يمكن للكريمات المرطبة علاج هذه الحالات بالإضافة إلى حالات تهيج الجلد الأخرى، مثل: الحروق الناتجة عن العلاج الإشعاعي، والتهابات الحفاضات، وتشمل أسباب جفاف البشرة الأخرى يمكن معالجتها بالكريمات المرطبة ما يلي:

  1. استخدام الماء الساخن جدًا عند الاستحمام. 
  2. الاستحمام بصورة متكررة أو طويلة.
  3. تعريض يديك للماء لفترة طويلة عند تنظيف الأطباق أو غسلها.
  4. تعريض بشرتك لمصدر حرارة قوي، مثل: السخان، لفترة طويلة.
  5. استخدام الصابون، أو منتجات التنظيف القاسية، أو الجافة،
  6. التعرض المفرط لأشعة الشمس المباشرة.

    بغض النظر عن السبب، فإن الجلد الجاف والمثير للحكة والمتهيج والمتشقق هو أمر غير مريح، والأسوأ من ذلك أن الفتحات الموجودة في جلدك بسبب الخدش، أو التشقق، يمكن أن تنزف أو تصاب بالعدوى؛ لذا يمكن أن تساعد الكريمات المرطبة في تحسين الأعراض، والتحكم فيها، وشفاء بشرتك.

   ما أنواع مستحضرات الترطيب؟

    يعتمد نوع الكريمات المرطبة الأفضل بالنسبة لك على سبب، وشدة حالة بشرتك ــ الجزء المصاب من جسمك ــ وتفضيلاتك الشخصية، قد تضطر إلى تجربة عدة مرطبات مختلفة قبل اختيار النوع الذي يلائم بشرتك، كما يمكنك استخدام أنواع مختلفة من الكريمات المرطبة للبشرة في أوقات مختلفة من اليوم، أو السنة، حيث يختلف جفاف بشرتك، وتعتبر الطريقة الأكثر شيوعًا لتصنيف الكريمات المرطبة هي مقدار احتواءها على الزيوت، فتعمل جميع الكريمات المرطبة على تنعيم بشرتك وترطيبها، لكن كمية الزيت فيها تحدد مدى تأثيرها على انسداد مسام البشرة، فكلما احتوى الكريم المرطب على نسبة عالية من الزيوت، كان أفضل في صنع طبقة واقية على بشرتك؛ لحبس الرطوبة، فتشمل أنواع مستحضرات ترطيب البشرة ما يلي:

  • المراهم المرطبة:

    المراهم هي مستحضرات زيتية ودهنية ذات طبيعة كثيفة؛ لذا فهي تمنع بشرتك من فقدان الماء، ولا يلزم إعادة وضعها على البشرة بشكل متكرر؛ لأنه لا يتم امتصاصها بسرعة، فهي لزجة ويصعب فردها على بشرتك، وخاصة في المناطق المشعرة، وتعد المراهم من المستحضرات شديدة الترطيب وهي أفضل من الكريمات المرطبة، وخاصة للبشرة شديدة الجفاف، ويفضل الكثير من الناس استخدام المراهم في الليل فقط أثناء نومهم؛ وذلك لتفادي تلطيخها للبشرة والثياب، كما لا تحتوي معظم المراهم على أي مواد حافظة؛ لذلك تقل احتمالية تعرض بشرتك للحساسية تجاهها، ونظرًا لتركيبة المراهم الكثيفة فمن الضروري تفادي استخدامها من قبل أصحاب البشرة الدهنية.

  • كريمات الترطيب:

    تحتوي كريمات الترطيب على خليط متجانس ما بين الزيوت والماء؛ لهذا يسهل دهنها على بشرتك، لكنها تعتبر أقل قدرة على الترطيب من المرهم، تحتوي الكريمات على ما يكفي من الزيت لاحتجاز الماء في بشرتك، لكنها أقل دهنية مقارنة بالمراهم؛ لذلك فهي أخف كثافة وأسهل في الاستخدام من المراهم، مما يجعلها جيدة للاستخدام أثناء النهار، كما أنها أثقل وأكثر ترطيبًا من لوشن الترطيب، مما يجعلها جيدة للاستخدام الليلي أيضًا، تمتص بشرتك الكريم المرطب بسرعة نسبيًا؛ لذلك قد تحتاجين إلى إعادة وضعة على بشرتك لمرات متعددة مقارنة بالمراهم؛ وذلك للحفاظ على رطوبة بشرتك.

  • لوشن الترطيب:

    يحتوي مزيج لوشن البشرة على قدر كبير من الماء مع كمية قليلة من الزيوت، وهو ما يجعلها أقل أنواع المستحضرات المرطبة ترطيبًا، ونظرًا لكونها سائلة، فمن السهل أن يتم فردها على فروة الرأس والمناطق المشعرة الأخرى من جسمك، وهذا النوع من الكريمات المرطبة مفيد للاستخدام أثناء النهار؛ لأنها خفيفة وسهلة التطبيق، لكن من الضروري عليك إعادة وضعها على بشرتك بشكل متكرر؛ لأن بشرتك تمتصها بسرعة، كما تحتوي معظم أنواع اللوشن على مواد حافظة بسبب طبيعتها المائية التي تسمح بنمو البكتيريا بها؛ لذلك من المرجح أن يكون لبشرتك رد فعل سلبي على استخدامها، ولتحديد ما إذا كانت بشرتك حساسة تجاه استخدام أحد أنواع اللوشن أم لا، فمن الضروري القيام باختبار مسبق من خلال وضع المستحضر على مساحة صغيرة من الجلد؛ للتأكد من عدم وجود رد فعل سلبي.

  • البخاخات المرطبة: 

    تعتبر البخاخات من الخيارات الجيدة لترطيب المناطق التي يصعب الوصول إليها، والجلد الملتهب، أو المصاب الذي لا ينبغي لمسه، حيث يتم امتصاصه بسرعة.

  • بدائل الصابون: 

    عادةً ما يتسبب الصابون، والشامبو، وجل الاستحمام اليومي في تجفيف الجلد، ويمكن أن يجعل الأمراض الجلدية (مثل: الإكزيما) أسوأ؛ لهذا السبب ينصح باستخدام بديل الصابون المرطب بديلـًا للصابون العادي؛ لغسل اليدين، والاستحمام؛ لكونه يساعد في تحسين ملمس بشرتك دون أن يؤذيها.

  ما طريقة استخدام الكريمات المرطبة ؟

    يجب عليك استخدام كمية كافية من الكريمات المرطبة بشكل متكرر؛ للحصول على أفضل النتائج؛ لذا استخدميه ما بين مرتين إلى أربع مرات في اليوم، وعادةً ما تزيد حاجتك للترطيب الدائم والمستمر لبشرتك كلما كانت بشرتك تميل للجفاف؛ لذا أعيدي وضع مستحضر أو كريم الترطيب في كل مرة تضطرين فيها إلى غسل جلدك الجاف بالماء، فعلى سبيل المثال: إذا ذهبت للسباحة، أو ممارسة الرياضة، ضعي الكريمات المرطبة بعد الفراغ من هذه الأنشطة، واستخدمي الكريم المرطب عن طريق وضع القليل منه على بشرتك، ثم فركه برفق؛ فأنت لست بحاجة إلى فرك الكريم المرطب بالكامل، لأن بشرتك سوف  تمتصه مع مرور الوقت، كما يجب عليك دائمًا فركه لأسفل في اتجاه نمو الشعر؛ لتجنب انسداد بصيلات الشعر.

    يجب أن تستمري في استخدام الكريمات المرطبة باستمرار، وبشكل منتظم؛ وذلك للمساعدة في الحفاظ على بشرتك رطبة، ومنع ظهورها بالمظهر اللامع خاصة خلال فصل الشتاء، حيث تميل معظم أنواع البشرة لتصبح أكثر جفافًا خلال فصل الشتاء، ومن المهم أيضًا الحفاظ على استخدام مستحضرات الترطيب الملائمة لبشرتك بانتظام، حيث أن الاستخدام المنتظم من شأنه أن يساهم في شفاء الجلد الجاف والمتقشر والمثير للحكة؛ لذا تعمل الكريمات المرطبة بشكل أفضل عندما تستخدم كمية كبيرة باستمرار وبشكل متكرر.

  كيف تحدث حساسية البشرة تجاه مستحضرات الترطيب؟

    يمكن أن تسبب الكريمات المرطبة أحيانًا حساسية جلدية، والتي تظهر في صورة من الصور التالية:

  • السخونة الزائدة، أو الإحساس بالحرقان الذي لا يهدأ حتى بعد بضعة أيام من العلاج، والذي عادةً ما يكون ناتجًا عن رد فعل تجاه أحد المكونات الموجودة في مستحضرات الترطيب.
  • انسداد، أو التهاب بصيلات الشعر (التهاب الجريبات)،الذي قد يسبب الدمامل.
  • الطفح الجلدي على الوجه يمكن أن يؤدي إلى تفاقم حب الشباب.

    فإذا واجهت أيًا من هذه الأعراض، فتحدث إلى الطبيب عام، أو الممرضة، أو الصيدلي.

  ما نصائح السلامة عند استخدام مستحضرات الترطيب؟

  1. الابتعاد عن النار، واللهب، والسجائر عند استخدام جميع أنواع مستحضرات الترطيب (سواء المستحضرات التي تحتوي على البارافين، والمستحضرات الخالية من البارافين)، فيمكن أن تشتعل النيران بسهولة في الضمادات، والملابس، وأغطية الأسرة التي في حال ما ان كانت قد تلطخت بالكريمات المرطبة، وقد يؤدي غسل الأقمشة في درجات حرارة عالية إلى التخلص من آثار وبقع مستحضرات الترطيب، ولكنه لا يزيلها تمامًا.
  2. استخدام ملعقة نظيفة لإزالة الكريمات من الأوعية الخاصة بها، هذا يقلل من خطر انتقال العدوى.
  3. احرص على عدم الانزلاق عند استخدام المطريات في الحمام، أو حوض الاستحمام، أو على أي أرضية زلقة،  احمِ الأرضية باستخدام بساط، أو منشفة، أو ملاءة غير قابلة للانزلاق. وارتدِ قفازات واقية، واغسل حمامك أو حوض الاستحمام بعد ذلك بالماء الساخن وسائل غسيل مناسب، ثم جففه بمنشفة المطبخ.
  4. كن حذرًا عند استخدام الكريم المائي، حيث يمكن أن يسبب الحرقة، و حكة، واحمرار لبعض الناس، وخاصةً الأطفال المصابين بالأكزيما التأتبية.

  كيفي يمكنك الحصول على مستحضرات الترطيب؟

    إذا كانت بشرتك تعاني من الجفاف فيمكنك شراء الكريمات المرطبة من الصيدلية بسهولة، وبدون وصفة طبية، أما إذا كانت بشرتك تعاني من الجفاف الشديد جدًا، ففي هذه الحالة قد يتوجب عليك الحصول على استشارة الطبيب؛ من أجل تقييم حالتك، والتأكد من عدم وجود أي أعراض مرضية خطيرة، وسوف يقوم الطبيب بوصف العلاج الملائم لحالتك، إذا كنت أنت أو أطفالك بحاجة إلى استخدام مستحضرات ترطيب البشرة بانتظام، فمن الجيد الاحتفاظ بها في عبوات صغيرة أثناء تواجدكم بالمدرسة، أو العمل.

  للمزيد حول استخدام مستحضرات الترطيب يرجى الاطلاع على :

دمتم أصحاء

تعليقات