fbpx
1595322919181510900

قصور الغدة الدرقية

خمول الدرقية (قصور الدرقية) هي الحالة المرضية التي لا تفرز فيها غدتك الدرقية ما يكفي من الهرمونات.

من أشهر علامات قصور الدرقية الإرهاق، وزيادة الوزن، والاكتئاب.يمكن علاج قصور الغدة الدرقية بنجاح عن طريق تناول الهرمونات في هيئة أقراص طبية لتعويض الهرمونات التي لا تفرزها غدتك.

لا توجد وسيلة تقي من الإصابة بخمول الغدة الدرقية. في معظمة الحالات يحدث ذلك بسبب مهاجمة جهاز المناعة لخلايا الغدة الدرقية وإتلافها، أو بإصابة الغدة الدرقية أو تلفها أثناء علاج فرط نشاط الغدة الدرقية أو سرطان الغدة الدرقية.

قصور الغدة الدرقية

أعراض خمول الغدة الدرقية

تشبه أغلب أعراض خمول الغدة الدرقية تلك الأعراض الناتجة عن حالات أخرى، ولذا يسهل الخلط بينه وبين أي شيء آخر.

عادةً ما تتطور هذه الأعراض ببطء وقد لا تلاحظ وجود مشكلة لديك لعدة سنوات.

من أشهر الأعراض:

  • الإرهاق
  • الشعور بالبرد بسهولة
  • زيادة الوزن
  • الإمساك
  • اكتئاب
  • تباطؤ الحركة والتفكير
  • آلام وضعف العضلات
  • الشد العضلي
  • جفاف وتقشر الجلد
  • تقصف الشعر وتكسر الأظافر
  • فقدان الرغبة الجنسية
  • الشعور بالألم، والخدر، والوخز في يدك وأصابعك (متلازمة النفق الرسغي)
  • اضطراب دورة الطمث أو نزيف الطمث

قد يصاب كبار السن الذين يعانون من خمول الدرقية من مشاكل في الذاكرة واكتئاب. وقد يعاني الأطفال من ضعف النمو. قد تظهر بوادر البلوغ على المراهقين في وقت مبكر.

استشر طبيبك إذا ظهرت عليك أي من هذه الأعراض ليجري عليك فحوصات خمول الدرقية.

إذا لم تعالج قصور الدرقية

غالبًا لن تصاب بأي من هذه الأعراض لأن اكتشاف خمول الغدة الدرقية وعلاجها يكون قبل الدخول في هذه المراحل الحرجة.

من أعراض المراحل الأخيرة من خمول الغدة الدرقية:

  • بحة الصوت
  • انتفاخ الوجه
  • تساقط شعر الحواجب
  • تباطؤ ضربات القلب
  • فقدان حاسة السمع
  • أنيميا

أسباب قصور الدرقية

خمول الدرقية (قصور الدرقية) هي الحالة المرضية التي لا تفرز فيها غدتك الدرقية ما يكفي من هرمون الثيروكسين (يعرف أيضًا باسم T4).

أغلب حالات تراجع نشاط الغدة الدرقية تحدث بسبب مهاجمة جهاز المناعة الغدة الدرقية وإتلافها، أو بسبب تضرر الغدة الدرقية أثناء علاجها من سرطان الغدة الدرقية أو فرط نشاط الغدة الدرقية.

الجهاز المناعي

عادةً ما يحدث قصور الغدة الدرقية عندما يهاجم جهاز المناعة، المسئول عن مكافحة العدوى، الغدة الدرقية. يسبب ذلك تضرر الغدة الدرقية، والذي يعني أنها لن تصبح قادرة على إفراز ما يكفي من همون الثيروكسين، مسببةً ظهور أعراض قصور الدرقية.

داء هاشيموتو هو أشهر أمراض المناعة الذاتية والتي تسبب خمول الدرقية.

لا نعرف سبب حدوث داء هاشيموتو، إلا أنه يتوارث بين العائلات. كما أنه شائع الحدوث لدى الأشخاص المصابين بأمراض المناعة الذاتية الأخرى، مثل داء السكري النوع الأول والبهاق.

علاج سابق للغدة الدرقية

قد يحدث قصور الغدة الدرقية كذلك كعَرَض جانبي أو أحد مضاعفات علاج سابق للغدة الدرقية، مثل إجراء جراحة أو علاج اليود المشع.

في بعض الأحيان تُستخدم هذه الطرق لعلاج تنشيط الغدة الدرقية (حيث تُنتج الغدة الدرقية كميات كبيرة من الهرمونات) أو سرطان الغدة الدرقية.

أسباب أقل شيوعًا

نقص كمية اليود في الطعام هي واحدة من أسباب قصور الغدة الدرقية، لأن الجسم يحتاج إلى اليود لإنتاج الثيروكسين. ..

أحيانًا يولد الأطفال بقصور في الغدة الدرقية لأن هذه الغدة لم تنمُ بشكلٍ كافٍ في الرحم. تُعرف هذه الحالة باسم قصور الغدة الدرقية الخلقي، وهو غير شائع. وغالبًا ما يلحظه الأطباء عند إجراء فحوصات ما بعد الولادة.

قد يسبب وجود مشكلة في الغدة النخامية قصور الدرقية. توجد الغدة النخامية في الجزء السفلي من المخ وتنظم إفرازات الغدة الدرقية. ولهذا فإن أي تلف في الغدة النخامية قد يسبب قصور الدرقية.

وُجد أن نقص نشاط الغدة الدرقية في بعض الحالات يرجع إلى عدوى فيروسية أو تناول أدوية مستخدمة في علاج حالات طبية أخرى، مثل:

استشر أحد الأطباء أو المختصين إذا شعرت أن الدواء الذي تتناوله يؤثر على معدل إفراز هرمونات غدتك الدرقية.

قصور الغدة الدرقية

التشخيص

من المهم تشخيص وعلاج قصور الدرقية في أقرب وقت ممكن.

انخفاض معدلات إفراز هرمونات الغدة الدرقية، مثل ثلاثي يودوثيرونين (T3) وثيروكسين (T4)، سيؤثر على معدل معالجة جسدك للدهون.

وسينتج عن ذلك ارتفاع معدلات الكوليسترول في الدم وتصلب الشرايين، وهو ما قد يؤدي إلى مشاكل قلب خطيرة، مثل الذبحة الصدرية والسكتة القلبية.

ولذا فيجب عليك استشارة الطبيب وطلب إجراء تحليل دم إذا تكرر ظهور أعراض قصور الدرقية عليك.

تحليل لوظائف الغدة الدرقية

تحليل الدم هو أدق طريقة لمعرفة ما إن كانت لديك مشكلة أم لا.

يحدد فحص الغدة الدرقية معدل هرمونات تنشيط الدرقية (TSH) والثيروكسين (T4) في الدم.

يشير الأطباء إلى هذا باسم هرمون الثيروكسين الحر (FT4).

ارتفاع معدلات الهرمون المحفز للغدة المدرقية و/أو هرمون الثيروكسين يعني أن لديك قصورا في نشاط الغدة الدرقية.

إذا أظهرت التحاليل ارتفاعًا في هرمون TSH ومعدلات هرمون T4 طبيعية، فقد تكون عرضةً للإصابة بقصور الدرقية في المستقبل.

سينصحك الطبيب بإجراء تحاليل الدم كل فترة لتعرف ما إن حدث لك قصور في الدرقية في أي وقت.

في بعض الأحيان تُستخدم تحاليل الدم لقياس نسبة هرمون ثلاثي يودوثيرونين (T3). إلا أن هذا التحليل غير شائع.

والأقل شيوعًا منه هو تحليل الأجسام المضادة. والذي يُستخدم لتشخيص أو استبعاد أمراض الغدة الدرقية المناعية، مثل داء هاشيموتو. لا يُنصح باللجوء لتحليل الأجسام المضادة إلا في حالة اشتبه الطبيب في وجود مرض مناعة ذاتية.

الإحالة

قد يحيلك الطبيب إلى أخصائي غدد صماء في حالة:

  • كان عمرك أقل من 16 سنة
  • كنتِ امرأةً حامل
  • وضعتِ مولودك من فترة قصيرة
  • لديك حالة مرضية أخرى، مثل أمراض القلب والتي قد تجعل علاجك معقدًا
  • تتناول أدوية تُسبب انخفاضًا في نسبة هرمونات الغدة الدرقية مثل الأميودارون أو الليثيوم

العلاج

عادةً ما يُعالج قصور الدرقية (خمول الدرقية) بتناول أقراص هرمونات بديلة تُعرف باسم الليفوثروكسين.

يحل الليفوثيروكسين محل هرمون الثيروكسين، وهو الهرمون الذي لا تنتج الغدة الدرقية ما يكفي منه.

ستُجري في البداية تحاليل دم حتى يصبح معدل الليفوثيروكسين مناسبًا في الدم. قد يستغرق ذلك بعض الوقت.

سيبدأ العلاج بجرعة منخفضة من الليفوثيروكسين، ثم ستتزايد بالتدريج اعتمادًا على استجابة جسدك. يشعر بعض الناس بالتحسن على الفور، بينما يستغرق الأمر عدة أشهر حتى يلاحظ البعض الآخر أية بوادر تحسن.

ما إن تصبح جرعتك مضبوطة، ستحتاج لإجراء تحليل دم مرة كل عام لمعرفة معدلات الهرمونات في دمك.

إذا أظهرت تحاليل الدم قصورًا في الغدة الدرقية، إلا أنك لا تعاني من أية أعراض ولا تظهر عليك أية علامات، فلن تكون بحاجة لعلاج. في هذه الحالة ستابع الطبيب معدلات الهرمونات لديك كل فترة ويعطيك الليفوثيروكسين إذا ظهرت عليك أية أعراض.

قصور الغدة الدرقية

تناول الليفوثيروكسين

إذا وصف لك الطبيب دواء الليفوثيروكسين، فستحتاج لأخذ قرص واحد في نفس الوقت من كل يوم. ويُنصح بأخذ القرص صباحًا، إلا أن بعض الناس يفضلون أخذه ليلًا.

تؤثر بعض الأدوية الأخرى، والمكملات الغذائية، والأطعمة على فعالية هذا الدواء، لذا يجب تناوله مع الماء على معدة فارغة، وعدم الأكل إلا بعد مرور 30 دقيقة.

إذا نسيت تناول جرعة، فتناولها بمجرد تذكرك، وذلك في حالة أنك تذكرتها خلال عدة ساعات من موعدها المعتاد. إذا لم تتذكر إلا بعد مرور وقت طويل، فبإمكانك التغاضي عن هذه الجرعة، وأخذ الجرعة التالية في وقتها المحدد، إلا في حالة نصحك الطبيب بغير ذلك.

قصور الغدة الدرقية مرض يدوم مدى الحياة، ولذا فإنك ستحتاج لتناول الليفوثيروكسين لبقية حياتك.

الأعراض الجانبية

في العادة لا يسبب الليفوثيروكسين حدوث أية أعراض جانبية، لأنه ببساطة بديل لهرمون موجود بشكل طبيعي في الجسم.

ولن تحدث الأعراض الجانبية إلا في حالة تناول جرعة كبيرة من الدواء. سيسبب ذلك أعراضًا مثل التعرق، آلام الصدر، الصداع، الإسهال، القيء.

أخبر الطبيب إذا ظهرت عليك أية أعراض أثناء تناول الليفوثيروكسين. كما يتوجب عليك إخباره في حالة زادت أعراضك سوءًا أو لم تتحسن.

العلاج بمجموعة من الأدوية

لا توجد أدلة علمية كافية تدل على أن العلاج بمجموعة من الأدوية مثل الليفوثيروكسين وثلاثي يودوثيرونين معًا أفضل من الليفوثيروكسين وحده، ولذا نادرًا ما يلجأ الأطباء لهذه الطريقة.

يجب في أغلب الحالات تجنب تثبيط الهرمون المنشط للغدة الدرقية (TSH) باستخدام جرعة كبيرة من العلاج البديل للدرقية لأنه يزيدمن خطر الإصابة بالأعراض الجانبية، مثل الرجفان الأذيني (تسارع ضربات القلب بشكل غير طبيعي)، السكتات الدماغية، هشاشة العظام، وانكسارها.

إلا أنه أحيانًا يوصى بهذا النوع من العلاج في الحالات التي يكون المريض قد أصيب فيها بسرطان الغدة الدرقية من قبل وهناك احتمالية لإصابته به مرةً أخرى.

قصور الغدة الدرقية والحمل

من المهم لسلامتك وسلامة طفلك أن تعالجي تراجع نشاط الغدة الدرقية قبل الحمل.

أخبري طبيبك إذا كنتِ حاملًا أو تنتوين الحمل وتعانين من قصور الدرقية. سيحولك الطبيب إلى مختص لعلاجك ومتابعة حالتك أثناء فترة الحمل.

المضاعفات

يمكن أن تحدث العديد من المضاعفات بسبب تراجع نشاط الغدة الدرقية، خاصةً في الحالات التي لم تتلقّ أي علاج.

أمراض القلب

إذا لم تعالج خمول الغدة الدرقية، فستتزايد احتمالية إصابتك بأمراض القلب والأوعية.

 وعادةً ما يحدث ذلك بسبب انخفاض معدلات هرمون الثيروكسين يؤدي إلى زيادة معدلات الكوليسترول في الدم. تتسبب معدلات الكوليسترول المرتفعة في تراكم الدهون في الشرايين، وبالتالي تعوق تدفق الدم.

استشر الطبيب إذا كنت تعاني من خمول الغدة الدرقية وشعرت بألم في صدرك حتى يتمكن من رصد أية مشكلة وعلاجها إذا لزم الأمر.

تضخم الغدة الدرقية

هو تورم غير معتاد في الغدة الدرقية يسبب وجود عقدة في الحلق. يصيب تضخم الغدة الدرقية المصابين بخمول الدرقية عندما تحاول أجسادهم تحفيز غددهم الدرقية لإنتاج المزيد من الهرمونات.

مضاعفات الحمل

إذا لم يعالج قصور الدرقية أثناء الحمل، فهناك خطر حدوث مضاعفات. يشمل ذلك:

  • تسمم الحمل – والذي سيسبب ارتفاع ضغط الدم واحتباس السوائل للأم وتعقيدات في نمو الجنين.
  •  فقر الدم للأم
  •  قصور الغدة الدرقية للطفل
  •  تشوهات للطفل
  •  نزيف بعد الولادة
  •  مشاكل في نمو الطفل الجسدي والعقلي
  •  الولادة المبكرة أو ولادة الطفل بوزن أقل من الطبيعي
  •  ولادة طفل ميت أو الإجهاض

عادةً ما يمكن تجنب هذه التعقيدات باتباع العلاج الصحيح بمساعدة مختص في اضطرابات ومشاكل الهرمونات (أخصائي غدد صماء). لذلك أخبري طبيبك إذا كان لديك قصور في الغدة الدرقية وحامل أو تنتوين الحمل.

غيبوبة الوذمة المخاطية

في بعض الحالات النادرة، يؤدي كسل الغدة الدرقية إلى حالة مرضية خطيرة تُعرف باسم غيبوبة الوذمة المخاطية. وهي الحالة التي تنخفض فيها معدلات هرمونات الغدة الدرقية بشدة وتسبب أعراضًا كالاضطراب الذهني، وانخفاض درجة حرارة الجسم، والدوار.

تتطلب غيبوبة الوذمة المخاطية تدخلًا طبيًا سريعًا في المستشفى. وعادةً ما تُعالج بحقن الأدوية البديلة لهرمونات الغدة الدرقية في الوريد مباشرةً. في بعض الحالات يلجأ الأطباء لوسائل علاج أخرى كالتنفس الصناعي، والمضادات الحيوية، وأدوية السترويدات.

تعليقات