fbpx

شلل الأطفال | التشخيص والعلاج

شلل الأطفال ( Polio )  هو مرض فيروسي معدي يسبب إصابة الأعصاب التي تؤدي إلى الشلل وصعوبة التنفس وأحيانًا الموت. في الولايات المتحدة كانت آخر حالة لشلل الأطفال تحدث بشكل طبيعي في عام 1979 ، واليوم وعلى الرغم من الجهود العالمية للقضاء على شلل الأطفال لا يزال فيروس شلل الأطفال يصيب الأطفال والبالغين في مناطق من آسيا وأفريقيا. تنصح مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ( CDC )  باتخاذ الاحتياطات اللازمة لحماية نفسك من شلل الأطفال إذا كنت مسافرًا إلى أي مكان يوجد فيه خطر الإصابة بشلل الأطفال. يجب أن يتلقى البالغون الذين تم تطعيمهم والذين يخططون للسفر إلى منطقة يحدث فيها شلل الأطفال جرعة معززة من لقاح شلل الأطفال (IPV) حيث تدوم المناعة بعد الجرعة المعززة مدى الحياة.

شلل الأطفال

  • عناصر المقال :
  • ما هي أعراض شلل الأطفال ؟
  • متى يتوجب عليك زيارة الطبيب ؟
  • ما هي أسباب شلل الأطفال ؟
  • ما هي محفزات الإصابة بشلل الأطفال ؟
  • ما هي مضاعفات شلل الأطفال ؟
  • ما هي سبل الوقاية من شلل الأطفال ؟
  • كيف يتم تشخيص شلل الأطفال ؟
  • ما هو علاج شلل الأطفال ؟
  • كيف تقوم بالتحضير لموعدك مع الطبيب ؟
  • ما هي أعراض شلل الاطفال ؟

على الرغم من أن شلل الأطفال يمكن أن يسبب الشلل والوفاة ، إلا أن غالبية المصابين بالفيروس لا يمرضون ولا يدركون أنهم مصابون بالمرض.

  • أولاً – شلل الأطفال غير المسبب للشلل :

يصاب بعض الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض فيروس شلل الأطفال بنوع من شلل الأطفال الذي لا يؤدي إلى الإصابة بالشلل ، هذا عادة ما يسبب نفس العلامات والأعراض الخفيفة للأمراض الفيروسية الأخرى مثل الأنفلونزا. تشمل العلامات والأعراض التي يمكن أن تستمر حتى 10 أيام ما يلي :

  1. الحمى
  2. إلتهاب الحلق
  3. صداع الرأس
  4. التقيؤ والغثيان
  5. الإعياء المستمر
  6. آلام الظهر أو التصلب
  7. آلام الرقبة أو تصلبها
  8. الألم أو تصلب الذراعين أو الساقين
  9. ضعف العضلات أو ألمها
  • ثانياً – متلازمة الشلل :

يعد هذا النوع الأكثر خطورة من المرض ، غالبًا ما تشبه الأعراض الأولية لشلل الأطفال المسبب للشلل أعراض شلل الأطفال غير المسبب للشلل. ومع ذلك فقد تظهر علامات وأعراض أخرى في غضون أسبوع ، بما في ذلك :

  • فقدان ردود الفعل
  • الألم أو الضعف الشديد في العضلات
  • الأطراف المترهلة والمرتخية ( الشلل الرخو )
  • ثالثاً – متلازمة ما بعد شلل الأطفال :

متلازمة ما بعد شلل الأطفال هي مجموعة من الأعراض المسببة للإعاقة ، والتي تؤثر على بعض الأشخاص بعد سنوات من الإصابة بشلل الأطفال. تشمل العلامات والأعراض الشائعة ما يلي :

  1. ضعف وألم العضلات أو المفاصل التدريجي
  2. الإعياء
  3. هزال العضلات ( ضمور العضلات )
  4. مشاكل التنفس أو البلع
  5. اضطرابات التنفس المرتبطة بالنوم مثل انقطاع النفس النومي
  6. انخفاض تحمل درجات الحرارة الباردة
مراحل تطور شلل الاطفال
  • متى يتوجب عليك زيارة الطبيب ؟

استشر طبيبك للحصول على نصائح التطعيم ضد شلل الأطفال قبل السفر إلى المناطق التي لا يزال تنتشر فيها عدوى شلل الأطفال أو حيث يتم استخدام لقاح شلل الأطفال الفموي ( OPV ) مثل أمريكا الوسطى والجنوبية وأفريقيا وآسيا. بالإضافة إلى ذلك اتصل بطبيبك إذا :

  1. لم يكمل طفلك سلسلة اللقاحات
  2. في حال كان يعاني طفلك من حساسية تجاه لقاح شلل الأطفال
  3. في حال كان يعاني طفلك من مشاكل غير الاحمرار الخفيف أو الألم في موقع حقن اللقاح
  4. في حال قد أصبت بشلل الأطفال منذ سنوات وتعاني الآن من ضعف وإرهاق غير مبرر
متى يتوجب عليك زيارة الطبيب فيما يخص شلل الاطفال
  • ما هي أسباب الإصابة بشلل الأطفال :

يمكن أن ينتقل فيروس شلل الأطفال من خلال الاتصال المباشر مع شخص مصاب بالفيروس أو بشكل أقل شيوعًا من خلال الطعام والماء الملوثين. يمكن للأشخاص المصابين بفيروس شلل الأطفال أن ينشروا الفيروس من خلال البراز لأسابيع. يمكن للأشخاص المصابين بالفيروس ولكن ليس لديهم أعراض أن ينقلوا الفيروس للآخرين.

  • ما هي محفزات الإصابة بشلل الأطفال ؟

يؤثر شلل الأطفال بشكل رئيسي على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات. ومع ذلك فإن أي شخص لم يتم تطعيمه معرض لخطر الإصابة بالمرض.

  •  ما هي مضاعفات شلل الأطفال ؟

يمكن أن يؤدي شلل الأطفال إلى الشلل العضلي المؤقت أو الدائم والإعاقة وتشوهات العظام وربما الموت في النهاية.

  • ما هي طرق الوقاية من شلل الأطفال ؟
طرق الوقاية من شلل الاطفال

التطعيم هو الطريقة الأكثر فعالية للوقاية من شلل الأطفال.

  • أولاً – لقاح شلل الأطفال : 

يتلقى معظم الأطفال في الولايات المتحدة أربع جرعات من لقاح شلل الأطفال (IPV) في الأعمار التالية :

  1. شهرين
  2. أربعة أشهر
  3. بين 6 و 18 شهرًا
  4. بين سن 4 و 6 سنوات عندما يدخل الأطفال المدرسة 

تطعيم شلل الأطفال آمن للأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة ، على الرغم من أنه ليس من المؤكد فقط مدى حماية اللقاح في حالات نقص المناعة الشديد. الآثار الجانبية الشائعة هي الألم والاحمرار في موقع الحقن.

رد الفعل التحسسي للقاح :

يمكن أن يسبب IPV رد فعل تحسسي لدى بعض الناس ، وذلك نظرًا لأن اللقاح يحتوي على كميات ضئيلة من المضادات الحيوية مثل الستربتومايسين والبوليميكسين ب والنيومايسين ، لذا لا ينبغي إعطاؤه لأي شخص لدية حساسية مع هذه الأدوية. عادة ما تحدث علامات وأعراض رد الفعل التحسسي في غضون دقائق إلى بضع ساعات بعد الحقنة. قد تشمل هذة الأعراض ما يلي :

  1. صعوبة التنفس
  2. الضعف العام
  3. بحة الصوت أو الصفير
  4. سرعة دقات القلب
  5. القشعريرة
  6. الدوخة

إذا أصبت أنت أو طفلك برد فعل تحسسي بعد أي جرعة ، فعليك الحصول على مساعدة طبية على الفور.

  • ثانياً – تطعيم الكبار :

عادة لا يتم تطعيم البالغين بشكل روتيني ضد شلل الأطفال لأن معظمهم محصنون بالفعل ، كما أن فرص الإصابة بشلل الأطفال ضئيلة . ومع ذلك يجب أن يتلقى بعض البالغين المعرضين لخطر الإصابة بشلل الأطفال الذين تلقوا سلسلة تطعيم أولية إما لقاح IPV أو لقاح شلل الأطفال الفموي OPV  حقنة معززة واحدة من IPV تدوم مدى الحياة. يعتبر البالغون الذين يسافرون إلى أجزاء من العالم أكثر عرضة للإصابة بشلل الأطفال. إذا لم يتم تلقيحك تجاه شلل الأطفال ، فمن الضروري الحصول على سلسلة من لقاحات التطعيم الأولية ضد شلل الأطفال ( جرعتان من لقاح شلل الأطفال المعطل بفاصل زمني من أربعة إلى ثمانية أسابيع وجرعة ثالثة من ستة إلى 12 شهرًا بعد الجرعة الثانية ).

تطعيم  شلل الاطفال للكبار
  • كيف يتم تشخيص شلل الأطفال ؟

غالبًا ما يتعرف الأطباء على شلل الأطفال من خلال الأعراض مثل تصلب الرقبة والظهر وردود الفعل غير الطبيعية وصعوبة البلع والتنفس. ولتأكيد التشخيص يتم فحص عينة من إفرازات الحلق أو البراز أو سائل الدماغ والحبل الشوكي ( السائل النخاعي ) للتحقق من الإصابة بفيروس شلل الأطفال.

  • ما هو علاج شلل الأطفال ؟

نظرًا لعدم وجود علاج لشلل الأطفال ، ينصب التركيز على زيادة الراحة وتسريع الشفاء ومنع المضاعفات. تشمل العلاجات المدعمة لشلل الأطفال ما يلي :

  1. مسكنات الآلام
  2. أجهزة التنفس المحمولة للمساعدة على التنفس
  3. التمارين المعتدلة ( العلاج الطبيعي ) لمنع تشوه وفقدان وظائف العضلات
ما هو علاج شلل الأطفال
  • كيف تقوم بالتحضير لموعدك ؟

اتصل بالطبيب العام إذا عدت مؤخرًا من السفر إلى الخارج وظهرت عليك أعراض مشابهة لأعراض شلل الأطفال. عند تحديد موعدك مع الطبيب اسأل عما إذا كان هناك أي شيء تحتاج إلى القيام به مسبقًا. قد يوصي طبيبك باتخاذ خطوات لتقليل خطر انتشار مرض يحتمل أن يكون معديًا للآخرين. إليك بعض المعلومات لمساعدتك في الاستعداد لزيارتك للطبيب :

  1. اكتب قائمة بالأعراض الخاصة بك ومتى بدأت
  2. اكتب المعلومات حول احتمالية تعرضك لمصادر العدوى المحتملة ، بما في ذلك تفاصيل حول الرحلات الدولية والبلدان التي قمت بزيارتها والتواريخ
  3. اكتب التاريخ الطبي الخاص بك ، بما في ذلك الحالات المرضية الأخرى التي يتم علاجك منها ؛ والأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها وتاريخ التطعيم الخاص بك
  4. اكتب كافة الأسئلة التي ترغب في طرحها طبيبك

اصطحب معك أحد أفراد العائلة أو صديقًا إن أمكن لمساعدتك على تذكر المعلومات التي ستتلقاها. بالنسبة لشلل الأطفال تتضمن الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك ما يلي :

  1. هل أنا مصاب بشلل الأطفال ؟
  2. ما هي الأسباب المحتملة لأعراضي ؟
  3. ما هي الفحوصات التي أحتاجها ؟
  4. ما هي خطوات الرعاية الذاتية التي يمكنني اتخاذها ؟
  5. ما هي المدة التي من المحتمل أن يستغرقها التعافي الكامل ؟
  6. هل أنا معدي للأفراد المحيطين بي ؟ 
  7. متى يمكنني العودة إلى العمل أو المدرسة ؟
  8. هل أنا مُعرض لخطر الإصابة بمضاعفات طويلة الأمد من شلل الأطفال ؟
  • ماذا تتوقع من طبيبك ؟

من المرجح أن يسألك طبيبك عدة أسئلة ، مثل :

  1. هل الأعراض كانت مستمرة أو في بعض الأحيان فقط ؟
  2. ما مدى شدة الأعراض ؟
  3. ما الذي يبدو أنه يُحسن الأعراض لديك ؟
  4. ما الذي يفاقم الأعراض لديك ؟
  5. هل انتِ حامل ؟
  • للمزيد من المعلومات حول شلل الأطفال يمكنك الإطلاع على :

تعليقات