fbpx
s4m6pp7zbsyg2t5acqyjztxh5u3nap6w

سرطان العظام | الأعراض والعلاج

سرطان العظام ( Bone Cancer ) هو أحد الأورام السرطانية غير الشائعة . يمكن أن يبدأ سرطان العظام في أي عظام في الجسم ، ولكنه يؤثر في الغالب على الحوض أو العظام الطويلة في الذراعين والساقين . سرطان العظام هو مرض نادر الحدوث ، حيث يشكل أقل من 1٪ من جميع السرطانات . تعتبر أورام العظام غير السرطانية أكثر شيوعًا من الأورام السرطانية.  لا يشمل مصطلح سرطان العظامالسرطانات التي تبدأ في أماكن أخرى من الجسم وتنتشر إلى العظام بل يتم اطلاق هذا المصطلح فقط على الأورام السرطانية التي منشأها العظم نفسه . وبدلاً من ذلك تم تسمية هذة السرطانات على أساس المكان الذي بدأت فيه مثل سرطان الثدي الذي انتشر إلى العظام . تحدث بعض أنواع سرطان العظام في المقام الأول عند الأطفال ، بينما يصيب البعض الآخر البالغين في الغالب . الاستئصال الجراحي هو العلاج الأكثر شيوعًا لسرطان العظام , ولكن يمكن أيضًا استخدام العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي . يعتمد قرار استخدام الجراحة أو العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي على نوع سرطان العظام الذي يتم علاجه.

سرطان العظام
  • عناصر المقال :
  1. ما هي أعراض سرطان العظام ؟
  2. متى يتوجب عليك زيارة الطبيب ؟
  3. ما هي أسباب الإصابة بسرطان العظام ؟
  4. ما هي أنواع سرطان العظام ؟
  5. ما هي محفزات الإصابة بسرطان العظام ؟
  6. كيف يتم تشخيص الإصابة بسرطان العظام ؟
  7. ما هو علاج سرطان العظام ؟
  • ما هي أعراض سرطان العظام ؟

تشمل علامات وأعراض سرطان العظام ما يلي :

  1. آلام العظام التي لا تستجيب للمسكات
  2. انتفاخ وتورم المنطقة المصابة بالورم
  3. ضعف العظام مما يؤدي إلى الكسر
  4. الإعياء والضعف والتعب
  5. فقدان الوزن غير الطبيعي
  • متى يتوجب عليك زيارة الطبيب ؟

حدد موعدًا مع طبيبك إذا كنت تعاني أنت أو طفلك من آلام العظام التي :

  1. اذا كان الألم يأتي وتذهب بين الحين والآخر
  2. اذا كان الألم يسوء في الليل
  3. اذا كان الألم لا يستجيب للمسكنات التي لا تستلزم وصفة طبية
سرطان العظام
  • ما هي أسباب الإصابة بسرطان العظام ؟

سبب معظم سرطانات العظام غير معروف , تم ربط عدد صغير من سرطانات العظام بعوامل وراثية بينما يرتبط البعض الآخر بالتعرض السابق للإشعاع

  • ما هي أنواع سرطان العظام ؟

يحدث سرطان العظام عندما تنمو الخلايا غير الطبيعية خارج نطاق السيطرة في عظامك حيث يدمر أنسجة العظام الطبيعية . قد يبدأ السرطان الخبيث في عظمك أو ينتشر الى العظام من أجزاء أخرى من جسمك . سرطان العظام هو مرض نادر الحدوث . تظل معظم أورام العظام حميدة ولا تنتشر في مناطق أخرى من الجسم , لكنها قد تظل تضعف عظامك وتؤدي إلى كسور العظام أو مشاكل أخرى . هناك عدة أنواع شائعة من أورام العظام الحميدة  : 

  1. الورم العظمي الغضروفي هو الأكثر شيوعًا , غالبًا ما يحدث عند الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 20 عامًا
  2. غالبًا ما يحدث ورم العظم العظمي في العظام الطويلة وعادةً في أوائل العشرينات من العمر
  3. الورم الأرومي العظمي هو ورم نادر ينمو في العمود الفقري والعظام الطويلة خاصة عند الشباب
  4. يظهر الورم الغضروفي عادةً في عظام اليدين والقدمين , غالبًا لا توجد له أعراض واضحة وهو أكثر أنواع أورام اليد شيوعًا
  • أولاً – سرطان العظام الأساسي : 

سرطان العظام الأولي أو ساركوما العظام ، هو ورم سرطاني يظهر في عظمك من البداية . لا يوجد سبب واضح للإصابة بسرطان العظام لكن العوامل الجينية قد تلعب دورًا كبيراً في الإصابة . وتعد بعض أنواع سرطان العظام الأولية الأكثر شيوعًا هي : 

  1. الساركوما العظمية : الساركوما العظمية هي الشكل الأكثر شيوعًا لسرطان العظام . في هذا الورم تنتج الخلايا السرطانية العظام . يحدث هذا النوع من سرطان العظام في أغلب الأحيان عند الأطفال والشباب في عظام الساق أو الذراع . وفي حالات نادرة يمكن أن تنشأ الساركوما العظمية خارج العظام ( الساركوما العظمية خارج الهيكل )
  2. الساركوما الغضروفية : الساركوما الغضروفية هي ثاني أكثر أشكال سرطان العظام شيوعًا . وفي هذا الورم تنتج الخلايا السرطانية الغضاريف . تحدث الساركوما الغضروفية عادةً في الحوض أو الساقين أو الذراعين عند البالغين في منتصف العمر وكبار السن
  3. ساركوما إوينغ : تظهر أورام ساركوما إوينغ بشكل شائع في الحوض والساقين أو الذراعين لدى الأطفال والشباب
  • ثانياً – سرطان العظام الثانوي : 

غالباً ما يبدأ السرطان في عظامك في مكان آخر من جسمك . على سبيل المثال إذا انتشر سرطان الرئة إلى عظامك ففي هذة الحالة يطلق عليه سرطان العظام الثانوي . يسمى أي سرطان ينتقل من جزء من جسمك إلى جزء آخر بالسرطان النقيلي . تشمل السرطانات التي تنتشر عادة في العظام ما يلي :

  1. سرطان الثدي
  2. سرطان البروستات
  3. سرطان الرئة
سرطان العظام
  • ما هي محفزات الإصابة بسرطان العظام ؟

تظل أسباب الإصابة بسرطان العظام غير واضحة حتى اليوم ، لكن وجد الأطباء أن هناك عوامل معينة مرتبطة بزيادة المخاطر ، تشمل هذة العوامل ما يلي : 

  1. المتلازمات الوراثية الموروثة : تزيد بعض المتلازمات الجينية النادرة التي تنتقل عبر العائلات من خطر الإصابة بسرطان العظام ، بما في ذلك متلازمة لي فراوميني والورم الأرومي الشبكي الوراثي
  2. مرض باجيت الذي يصيب العظام : وهو المحفز الأكثر شيوعًا عند كبار السن ، يمكن أن يزيد مرض باجيت الذي يصيب العظام من خطر الإصابة بسرطان العظام لاحقًا
  3. العلاج الإشعاعي للسرطان : يزيد التعرض لجرعات كبيرة من الإشعاع مثل تلك التي تُعطى أثناء العلاج الإشعاعي للسرطان من خطر الإصابة بسرطان العظام في المستقبل
سرطان العظام
  • كيف يتم تشخيص سرطان العظام ؟

إذا كنت تعاني من آلام العظام فسوف يسألك طبيبك عن الأعراض الخاصة بك ويفحص المنطقة المصابة ، وقبل أن يقرر طبيبك ما إذا كنت بحاجة إلى مزيد من الفحوصات . سيقوم الأطباء بالبحث عن أي تورم أو كتل وسيسألون عما إذا كنت تواجه مشاكل في تحريك المنطقة المصابة . قد يسألك الطبيب كذلك عن نوع الألم الذي تشعر به ( سواء كان مستمرًا أم متقطعاً ) وما إذا كان هناك أي شيء يزيد الأمر سوءًا . وبعد الفحص قد تتم إحالتك لإجراء أشعة سينية على المنطقة المصابة للبحث عن أي مشاكل في العظام . وإذا ما أظهرت الأشعة السينية مناطق غير طبيعية فسيتم إحالتك إلى جراح العظام أو أخصائي سرطان العظام لمزيد من التقييم . وتشمل أهم فحوصات تشخيص الإصابة بسرطان العظام ما يلي :

  • أولاً – الأشعة السينية : 

الأشعة السينية هي إجراء يستخدم فيه الإشعاع لالتقاط صور للأعضاء الداخلية بالجسم . غالبًا ما تكشف الأشعة السينية عن تلف العظام الناجم عن السرطان أو العظام الجديدة التي تنمو بسبب السرطان . تمكن الأشعة السينية من تحديد ما إذا كانت الأعراض ناتجة عن شيء آخر مثل وجود كسر ما في العظام . إذا أشارت الأشعة السينية إلى احتمال إصابتك بسرطان العظام ، فيجب إحالتك إلى مركز متخصص لديه خبرة في تشخيص الحالة وعلاجها للحصول على المشورة والعلاج.

  • ثانياً – الخزعة : 

وهي الطريقة الأكثر دقة لتشخيص سرطان العظام حييث يتم أخذ عينة من العظام المصابة وإرسالها إلى المختبر للفحص  . يمكن أن تحدد الخزعة نوع سرطان العظام الذي تعاني منه ودرجته , يمكن إجراء الخزعة بطريقتين :

  1. خزعة الإبرة الأساسية : يتم إجراء خزعة الإبرة الأساسية تحت التخدير ( واعتمادًا على مكان وجود العظم يمكن أن يكون ذلك مخدرًا موضعيًا أو مخدرًا عامًا ) , حيث يتم إدخال إبرة رفيعة في العظم ومن ثم الحصول على عينة من الأنسجة 
  2. الخزعة المفتوحة : يتم إجراء الخزعة المفتوحة تحت تأثير التخدير العام . يقوم الجراح بعمل شق في العظم المصاب لإزالة عينة من الأنسجة . قد يقرر طبيبك اللجوء الى الخزعة المفتوحة إذا كانت نتائج الخزعة الأساسية بالإبرة غير دقيقة
  • ثالثاً – التصوير بالرنين المغناطيسي : 

يستخدم فحص التصوير بالرنين المغناطيسي ( MRI ) مجالًا مغناطيسيًا قويًا وموجات راديو لإنتاج صور مفصلة للعظام والأنسجة . يعد فحص التصوير بالرنين المغناطيسي طريقة فعالة لتقييم حجم وانتشار أي ورم سرطاني في العظام أو حولها.

  • رابعاً – الأشعة المقطعية : 

يتضمن الفحص بالتصوير المقطعي  ( CT ) أخذ سلسلة من الأشعة السينية واستخدام جهاز كمبيوتر لإعادة تجميعها في صورة مفصلة ثلاثية الأبعاد لجسمك . غالبًا ما تستخدم الأشعة المقطعية للتحقق مما إذا كان السرطان قد انتشر إلى رئتيك أم لا . يمكن أيضًا أخذ صور بالأشعة السينية للصدر لهذا الغرض.

سرطان العظام
  • خامسا – مسح العظام : 

يمكن أن يعطي فحص العظام معلومات أكثر تفصيلاً عن داخل عظامك من الأشعة السينية . أثناء فحص العظام يتم حقن كمية صغيرة من المواد المشعة في الأوردة . حيث تمتص المناطق غير الطبيعية من العظام المادة بمعدل أسرع من العظام الطبيعية وستظهر على شكل نقاط مميزة في صورة الفحص.

  • سادساً – خزعة نخاع العظم : 

إذا كنت مصابًا بنوع من سرطان العظام يسمى ساركوما إوينغ فقد تخضع لاختبار يسمى خزعة نخاع العظم للتحقق مما إذا كان السرطان قد انتشر إلى نخاع العظام ( الأنسجة الموجودة داخل عظامك ) أم لا . أثناء هذا الاختبار يتم إدخال إبرة في عظمك لأخذ عينة من نخاع العظم . يمكن القيام بذلك تحت التخدير الموضعي أو العام.

  • سابعاً – وضع التدريج والتصنيف : 

بمجرد الانتهاء من هذة الاختبارات سيكون من الممكن إخبارك بمرحلة ودرجة سرطان العظام لديك . التدريج هو وصف لمرحلة انتشار السرطان حالياً أما التصنيف هو وصف لمدى سرعة انتشار السرطان في المستقبل . يستخدم نظام التدريج المستخدم على نطاق واسع لسرطان العظام في المملكة المتحدة ثلاث مراحل رئيسية  : 

  1. المرحلة الأولى : السرطان منخفض الدرجة ولم ينتشر خارج العظام
  2. المرحلة الثانية : لم ينتشر السرطان بعد العظم ولكنه من الدرجة العالية
  3. المرحلة الثالثة : انتشر السرطان في أجزاء أخرى من الجسم مثل الرئتين

معظم حالات سرطان العظام في المرحلة الأولى وبعض سرطانات العظام في المرحلة الثانية لديها فرصة جيدة للشفاء . لسوء الحظ يصعب علاج المرحلة الثالثة من سرطان العظام بشكل نهائي ، لكن يمكن للعلاج المستخدم أن يخفف الأعراض ويبطئ انتشار السرطان.

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=1926&dpx=1&t=1608297250
  • كيف يتم التعامل مع التشخيص ؟

قد يكون إخبارك بأنك مصاب بسرطان العظام تجربة مؤلمة ومخيفة . قد يكون تلقي هذا النوع من الأخبار مزعجًا في أي عمر ، ولكنه قد يكون أمراً صعبًا بشكل خاص إذا كنت لا تزال في سنوات المراهقة أو إذا كنت والدًا لطفل تم إخباره للتو أنه مصاب بسرطان العظام.  يمكن أن تسبب هذة الأنواع من المشاعر ضغوطًا وقلقًا كبيرًا مما قد يؤدي في بعض الحالات إلى الاكتئاب . إذا كنت تعتقد أنك قد تكون مصابًا بالاكتئاب فقد يكون طبيبك شخصًا جيدًا للتحدث معه بشأن الدعم وإمكانية العلاج.

  • ما هي مراحل سرطان العظام ؟

إذا أكد طبيبك تشخيص سرطان العظام ، فسيحاول تحديد مرحلة السرطان لأن ذلك سيوجه خيارات العلاج الخاصة بك . تشمل العوامل التي يجب مراعاتها ما يلي :

  1. حجم الورم
  2. مدى سرعة نمو السرطان
  3. عدد العظام المصابة مثل الفقرات المجاورة في العمود الفقري
  4. ما إذا كان السرطان قد انتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم

يشار إلى مراحل سرطان العظام بأرقام رومانية تتراوح من 0 إلى IV , تشير أقل المراحل إلى أن الورم أصغر وأقل عدوانية . أما المرحلة الرابعة فتشير الى انتشار السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم.

سرطان العظام
  • ما هو علاج سرطان العظام ؟

تعتمد خيارات علاج سرطان العظام لديك على نوع السرطان الذي تعاني منه ومرحلة السرطان ومستوى صحتك العامة وكذلك تفضيلاتك واختياراتك . تستجيب سرطانات العظام المختلفة للعلاجات المختلفة ويمكن للأطباء المساعدة في إرشادك فيما هو الأفضل لمرض السرطان . على سبيل المثال يتم علاج بعض سرطانات العظام بالجراحة فقط . البعض منها يتم علاجه بالجراحة والعلاج الكيميائي معاً . وبعضها بالجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي . تتضمن العلاجات المعتمدة لسرطان العظام ما يلي :

  • أولاً – الجراحة : 

الهدف من الجراحة هو إزالة الورم السرطاني بالكامل . في معظم الحالات قد يتضمن ذلك تقنيات خاصة لإزالة الورم قطعة واحدة ، جنبًا إلى جنب مع جزء صغير من الأنسجة السليمة التي تحيط به . يستبدل الجراح العظم المفقود ببعض العظام من منطقة أخرى من الجسم ، أو بمواد من بنك العظام أو ببديل مصنوع من المعدن والبلاستيك الصلب . قد تتطلب سرطانات العظام الكبيرة جدًا أو الموجودة في نقطة معقدة على العظم جراحة لإزالة أحد الأطراف أو جزء منها ( البتر ) . ومع تطور العلاجات الأخرى أصبح خيار البتر أقل شيوعًا من السابق . إذا كانت هناك حاجة إلى البتر فمن المحتمل أن يتم تزويدك بأطراف اصطناعية وستخضع للتدريب لتتعلم أداء المهام اليومية باستخدام طرفك الجديد.

  • ثانياً – العلاج الكيميائي : 

يستخدم العلاج الكيميائي عقاقير قوية مضادة للسرطان ، وعادة ما يتم منحها للمريض عن طريق الوريد لقتل الخلايا السرطانية . ومع ذلك فإن هذا النوع من العلاج يعمل بشكل أفضل مع بعض أشكال سرطان العظام أكثر من الأنواع الأخرى . على سبيل المثال لا يكون العلاج الكيميائي فعالًا بشكل عام في علاج الساركوما الغضروفية ، ولكنه جزء مهم من علاج الساركوما العظمية وساركوما إوينغ  . وتتضمن الآثار الجانبية المحتملة للعلاج الكيميائي ما يلي :

  1. الغثيان والقيئ و غثيان
  2. الإسهال
  3. قرحة الفم
  4. التعب والإعياء
  5. زيادة خطر الإصابة بالعدوى
  6. تساقط الشعر
  7. العقم

 يجب أن تختفي معظم الآثار الجانبية المرتبطة بالعلاج الكيميائي بمجرد انتهاء العلاج . ومع ذلك فهناك خطر من أن تكون عقيمًا بشكل دائم . سيقدم طبيبك معلومات أكثر تفصيلاً حول المخاطر المتعلقة بالخصوبة.

سرطان العظام
  • ثالثا – العلاج الإشعاعي : 

يستخدم العلاج الإشعاعي حزمًا عالية الطاقة مثل الأشعة السينية لقتل الخلايا السرطانية . أثناء العلاج الإشعاعي تستلقي على طاولة بينما تتحرك آلة خاصة من حولك وتوجه أشعة الطاقة إلى نقاط محددة في جسمك . غالبًا ما يستخدم العلاج الإشعاعي قبل الجراحة لأنه يمكن أن يقلص الورم ويجعل إزالته أسهل , وهذا بدوره يمكن أن يساعد في تقليل احتمالية ضرورة البتر. يمكن أيضًا استخدام العلاج الإشعاعي مع الأشخاص المصابين بسرطان العظام الذي لا يمكن إزالته بالجراحة . بعد الجراحة يمكن استخدام العلاج الإشعاعي لقتل أي خلايا سرطانية قد تُترك وراءها . بالنسبة للأشخاص المصابين بسرطان العظام المتقدم قد يساعد العلاج الإشعاعي في السيطرة على العلامات والأعراض مثل الألم . تشمل الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي ما يلي : 

  1. الاحمرار وتهيج الجلد ( يشبه إلى حد كبير حروق الشمس )
  2. آلام المفاصل في الجزء الذي يتم علاجه من الجسم
  3. الشعور بالإعياء والتعب معظم الوقت
  4. تساقط الشعر في جزء الجسم المعالج من الجسم

عادة ما ستختفي هذه الآثار الجانبية بمجرد اكتمال العلاج الإشعاعي ، على الرغم من أن الشعور بالتعب قد يستمر لعدة أسابيع.

سرطان العظام
  • رابعاً – الميفامورتيد : 

بالنسبة للأشخاص المصابين بنوع من سرطان العظام يسمى ساركوما العظام ، يمكن استخدام دواء يسمى ميفامورتيد ( Mifamurtide  ) جنبًا إلى جنب مع العلاجات الأخرى السابقة . الميفامورتيد هو علاج منشط للجهاز المناعي في الجسم . بمعنى أنه يعمل عن طريق تشجيع جهاز المناعة على إنتاج خلايا متخصصة تقتل الخلايا السرطانية . عادة ما يُنصح به عادةً للشباب المصابين بساركوما عظمية عالية الدرجة ويُعطى بعد الجراحة جنبًا إلى جنب مع العلاج الكيميائي للمساعدة في منع عودة السرطان مجدداً . يُضخ ميفامورتيد ببطء في أحد أوردتك على مدار ساعة . عادة ما تكون دورة العلاج الموصى بها مرتين في الأسبوع لمدة 12 أسبوعًا ثم مرة واحدة في الأسبوع لمدة 24 أسبوعًا أخرى . تشمل الآثار الجانبية للميتفورمين ما يلي :

  1. القيء و غثيان
  2. الإسهال أو الإمساك
  3. صداع الراس
  4. الدوخة والدوار
  5. فقدان الشهية
  6. التعب والضعف

من غير المثبت حتى اليوم ما إذا كان من الآمن تناول الميفامورتيد أثناء الحمل ، لذا من المهم استخدام وسيلة فعالة لمنع الحمل كإجراء وقائي . كما يجب عليك تجنب الرضاعة الطبيعية أثناء تناول الميفامورتيد.

  • خامساً – المتابعة بعد العلاج : 

بمجرد انتهاء علاجك ستحتاج إلى حضور مواعيد متابعة منتظمة للتحقق من عدم عودة السرطان مجدداً . سيُطلب منك حضور مواعيد متكررة في أول عامين بعد انتهاء العلاج ( ربما كل 3 أشهر ) . ثم ستصبح زيارات المتابعة هذة أقل تواترا مع مرور السنين . اتصل بطبيبك إذا ظهرت عليك أعراض سرطان العظام مرة أخرى أو كنت تعتقد أن السرطان قد عاد مجدداً.

سرطان العظام
  • ما هي طرق التأقلم والدعم ؟

قد يكون تشخيص الإصابة بالسرطان أمرًا مربكًا . مع مرور الوقت ستجد طرقًا للتكيف مع الضيق وعدم اليقين من مرض السرطان. حتى ذلك الحين ، قد تجد أنه من المفيد القيام بما يلي :

  1. تعرف على معلومات عن سرطان العظام : اسأل طبيبك عن سرطان العظام لديك ، بما في ذلك خيارات العلاج الخاصة بك . كلما تعلمت المزيد عن سرطان العظام قد تصبح أكثر ثقة في اتخاذ قرارات العلاج
  2. ابق قريباً من أصدقائك وعائلتك : سيساعدك الحفاظ على متانة علاقاتك الإجتماعية في التعامل مع سرطان العظام . يمكن للأصدقاء والعائلة تقديم الدعم العملي الذي تحتاجه ، مثل المساعدة في العناية بمنزلك إذا كنت في المستشفى . كما يمكنهم أن يكونوا بمثابة دعم عاطفي لك عندما تشعر بالألم أو اليأس والإحباط
  3. ابحث عن شخص ما للتحدث معه : ابحث عن مستمع جيد مستعد للاستماع إليك للتحدث عن آمالك ومخاوفك , قد يكون هذا صديقًا أو أحد أفراد العائلة . قد يكون من المفيد أيضًا التحدث الى أخصائي اجتماعي طبي أو رجل دين أو مجموعة دعم السرطان . اسأل طبيبك عن مجموعات الدعم في منطقتك
سرطان العظام
  • كيف تقوم بالتحضير لموعدك مع الطبيب ؟

إذا كانت لديك أي علامات وأعراض تثير قلقك فابدأ بتحديد موعد مع طبيب الأسرة . إذا اشتبه طبيبك في احتمال إصابتك بسرطان العظام ، فقد تتم إحالتك إلى الأخصائي . غالبًا ما يتم علاج سرطان العظام من قبل فريق من المتخصصين الذي قد يشمل ما يلي :

  1. جراح العظام المتخصص في علاج السرطانات التي تصيب العظام ( أطباء أورام العظام )
  2. الأطباء المتخصصون في علاج السرطان بالعلاج الكيميائي أو الأدوية ( أطباء الأورام )
  3. الأطباء الذين يستخدمون الإشعاع لعلاج السرطان ( أطباء علاج الأورام بالإشعاع )
  4. أطباء علم الأمراض ( أخصائي باثولوجي )
  5. المتخصصين في إعادة التأهيل بعد الجراحة ( طبيب علاج طبيعي )

نظرًا لأن المواعيد الطبية قصيرة وغالبًا ما يكون هناك الكثير من الأمور الواجب توضيحها ، فمن الجيد أن تكون مستعدًا جيدًا . حاول القيام بما يلي :

  1. كن على علم بأي ارشادات قبل الموعد : عند تحديد موعدك تأكد من السؤال عما إذا كان هناك أي شيء تحتاج إلى القيام به مسبقًا مثل تقييد نظامك الغذائي
  2. اكتب أي أعراض تعاني منها بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد
  3. اكتب المعلومات الشخصية الرئيسية بما في ذلك أي ضغوط كبيرة أو تغييرات طرأت مؤخرًا على حياتك
  4. أعد قائمة بجميع الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات الغذائية التي تتناولها
  5. فكر في اصطحاب أحد أفراد العائلة أو صديق معك , ففي بعض الأحيان قد يتذكر الشخص الذي يرافقك شيئًا قد فاتك أو نسيته
  6. أحضر الفحوصات أو الأشعة السينية السابقة وأي سجلات طبية أخرى مهمة إلى الموعد مع الطبيب
  7. اسأل طبيبك عن كافة المعلومات التي ترغب في معرفتها

يمكن أن يساعدك إعداد قائمة بالأسئلة لطبيبك على تحقيق أقصى استفادة من وقتكما معًا . رتب أسئلتك من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية في حالة نفاد الوقت . بالنسبة لسرطان العظام فقد تتضمن بعض الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على طبيبك ما يلي : 

  1. ما نوع سرطان العظام الذي أعانيه ؟
  2. ما هي مرحلة سرطان العظام لدي ؟
  3. ما هي درجة سرطان العظام لدي ؟
  4. هل سأحتاج إلى أي اختبارات إضافية ؟
  5. ما هي خيارات العلاج لسرطان العظام لدي ؟
  6. ما هي احتمالات أن يعالج العلاج سرطان العظام لدي ؟
  7. ما الآثار الجانبية والمخاطر لكل خيار علاجي ؟
  8. هل سيجعل العلاج من المستحيل عليّ إنجاب الأطفال ؟
  9. كيف ستؤثر علاجات السرطان على الأمراض الأخرى التي أعاني منها ؟
  10. هل هناك علاج واحد تعتقد أنه الأفضل بالنسبة لي ؟

بالإضافة إلى الأسئلة التي أعددتها لطرحها على طبيبك ، لا تتردد في طرح أسئلة أخرى خلال موعدك.

سرطان العظام
  • ماذا تتوقع من طبيبك ؟

من المرجح أن يسألك طبيبك عددًا من الأسئلة . قد يتيح لك الاستعداد للإجابة عليها مزيدًا من الوقت لتغطية النقاط الأخرى التي تريد سؤال طبيبك عنها . قد يسأل طبيبك عن ما يلي :

  1. متى أول مرة بدأت تعاني من أعراض ؟
  2. والأعراض كانت مستمرة أو في بعض الأحيان ؟
  3. كيف شديدة هي الأعراض ؟
  4. ما الذي يبدو أنه يحسن الأعراض لديك إن وُجد ؟
  5. هل هناك شيء يساعد في تفاقم الأعراض الخاصة بك ؟
  • للمزيد حول سرطان العظام يمكنك الإطلاع على :

تعليقات