fbpx
hpetvrdkjljphw6beruifhkfrqequhak

العين السوداء Black eye| أسبابها وطرق علاجها والوقاية منها

    ربما تكون قد تعرضت سابقًا لإصابة في عينك من ضربة باب، أو قبضة وعندها ظهرت العين السوداء في وجهك، ويُطلق مصطلح “العين السوداء” على العين التي يوجد حولها كدمات فهي نتيجة شائعة لإصابة الوجه أو الرأس وتحدث نتيجة تجمع الدم والسوائل الأخرى في الفراغ حول العين، ومعظم إصابات العين السوداء هي إصابات طفيفة نسبيًا، ويشفى الكثير في غضون أيام قليلة ولكن في بعض الأحيان قد تكون علامة على وجود إصابة أكثر خطورة.

لكن ما أسبابها؟ وما طرق علاجها؟ لذا عزيزي القارئ استمر معنا في القراءة لتجد الإجابة على جميع الأسئلة التي قد تدور في خلدك.

عناصر المقال

  • ما العين السوداء؟
  • أسباب ظهور العين السوداء
  • ما أعراض العين السوداء؟ ومتى يتطلب زيارة الطبيب؟
  • كيفية تشخيص العين السوداء
  • الحالات المصاحبة للعين السوداء
  • طرق علاج العين السوداء
  • نصائح للوقاية من العين السوداء

ما العين السوداء؟

العين السوداء

     Black eye هي كدمات في الأنسجة تحت الجلد وحول العين،  الاسم الطبي لها “ورم دموي حول الحجاج”   Aperiorbital hematoma ، وسبب تسميتها العين السوداء هو اللون الأزرق الغامق للكدمات في الأنسجة حول العين، ، فعندما تتجمع السوائل في الفراغ حول العين ينتج كدمات، وتورم، وانتفاخ؛ مما يجعل من الصعب فتح العين وقد تُشوش الرؤية مؤقتًا، وقد يكون هناك ألم حول العين، وربما صداع.

قد يوحي اسم “العين السوداء” إلى إصابة العين، ولكن العين نفسها لا تُصب عادةً بأذى؛ إذ قد يتغير لون الأنسجة حول العين بشكل ملحوظ وتتورم دون أي إصابة للعين نفسها، مثل الكدمة؛ لذا فإنه عندما تلتئم العين السوداء يقل التورم حول العين وتتلاشى الكدمة تدريجيًا.

يُعد الجلد حول العين رخو للغاية مع وجود دهون في الغالب تحته؛ مما يجعله موقعًا مثاليًا لتراكم السوائل، وتساعد تأثيرات الجاذبية أيضًا على تضخم هذا الجزء من الوجه؛ وهذا هو السبب في أن الكثير من الناس يستيقظون بعيون منتفخة في الصباح، وعندما يكون هناك إصابة في الوجه فإن الجلد حول العين هو أحد الأماكن الأولى للتورم واعتمادًا على مكان الإصابة ونوعها قد تتأثر إحدى العينين أو كلتاهما.

أسباب ظهور العين السوداء

   العين السوداء بحد ذاتها ليست خطرة وعادةً يكون تغيُّر اللون بسبب كدمات حول العين، ولكن في بعض الأحيان قد تكون علامة على حالة أكثر خطورة، تحدث العين السوداء لعدة أسباب، وهي:

  1. عند إصابتك في وجهك بسبب قبضة أو كرة أو اصطدام في الباب، أو أي عنصر آخر.
  2. قد تؤدي ضربة الأنف غالبًا إلى تضخم كلتا العينين؛ لأن التورم الناتج عن إصابة الأنف يتسبب في تجمع السوائل داخل الأنسجة الرخوة للجفون.
  3. العمليات الجراحية للوجه، مثل:
  • شد الوجه.
  • جراحة الفك والأنف.
  • بعض أنواع جراحات الأسنان.

الأسباب الأخرى للتورم حول العينين، هي:

  • ردود الفعل التحسسية.
  • لدغات الحشرات.
  • التهاب النسيج الخلوي (التهاب الجلد حول العين).
  • الوذمة الوعائية (حالة وراثية تُسبب تورم حول كلتا العينين).

ملحوظة: قد تُشير الكدمات حول كلتا العينين (عيون الراكون) إلى كسر في الجمجمة أو نوع آخر من إصابات الرأس؛ مما يتطلب عناية طبية عاجلة.

ما أعراض العين السوداء؟ ومتى يتطلب زيارة الطبيب؟

العين السوداء

    إذا تعرض الشخص لإصابة في المنطقة المحيطة بالعين، فمن المحتمل أن يلاحظ بعض التورم ومع انتشار التورم يتغير لون الجلد وفي البداية تكون الكدمة حمراء ثم تتغير تدريجيًا إلى الأزرق الداكن، والبنفسجي العميق، وربما الأسود، وقد تحدث مشكلات في الرؤية (ضبابية)، وقد يكون هناك صداع أيضًا لأن السبب المعتاد للعين السوداء هو نوع من إصابة الرأس.

علامات الإصابة الأكثر خطورة هي:

  1. الرؤية المزدوجة
  2. فقدان البصر
  3. فقدان الوعي
  4. عدم القدرة على تحريك العين
  5. نزول دم أو سائل واضح من الأنف أو الأذنين
  6. وجود دم على سطح العين نفسها
  7. الشعور بصداع مستمر

قد تشعر بالألم إما بشكل مستمر أو فقط عند لمس شخص ما المنطقة المصابة، وقد يوجد في بعض الأحيان بقعة حمراء على العين، فهذا هو نزيف تحت الملتحمة وعادةً يحدث الشفاء بعد حوالي 2 إلى 3 أسابيع.

وفي غضون أيام قليلة سيقل التورم ويصبح اللون أفتح، وتتلاشى الألوان الداكنة تدريجيًا بعد بضعة أيام، من الأزرق الداكن أو البنفسجي أو الأسود إلى الأخضر المصفر؛ ذلك لأن الدم الموجود تحت الجلد يتفكك في النهاية، ويُعاد امتصاصه في الأنسجة المحيطة واعتمادًا على كمية الدم المتجمعة داخل الجلد، وقد تتطلب الأنسجة ما يقرب من أسبوعين للعودة إلى اللون الطبيعي.

متى يتطلب منك زيارة الطبيب؟

   تلتئم العين السوداء Black eye عادةً دون تدخل طبي لكنها قد تكون أحيانًا علامة على شيء أكثر خطورة، وعندها قد تحتاج إلى عناية طبية؛ إذ يُعد أكبر مصدر قلق لأي إصابة في الرأس قد تحدث لك هو التأكد من عدم وجود كسر في الجمجمة، وعدم وجود ورم دموي يؤثر على الهياكل المهمة مثل العينين، وعدم وجود نزيف، أو تورم داخل الدماغ.

ولكن قد تشير عدد من الأعراض إلى وجود بعض المضاعفات؛ لذا في حالة حدوث ما يلي ستحتاج إلى عناية طبية عاجلة، وهي:

  • نزيف من الأنف أو الأذنين.
  • وجود دم على سطح العين أو عدم القدرة على تحريك العين.
  • عينان سوداوان مما قد يشير إلى كسر في الجمجمة.
  • فقدان الوعي وقت وقوع حادث أو بعده.
  • حدوث نوبات أو قيء.
  • صعوبة تحريك العينين.
  • صداع يستمر لأكثر من يومين.

وأيضًا ابحث عن رعاية طبية فورية لهذه الحالات:

  • وجود تغيُّرات في الرؤية أو فقدانها وخاصةً ازدواجية الرؤية.
  • عدم القدرة على تحريك العين (على سبيل المثال: عدم القدرة على النظر في اتجاهات مختلفة).
  • أي إصابة تعتقد فيها أن شيئًا ما اخترق عينيك أو قد يكون داخل مقلة العين.
  • وجود دم واضح في العين.
  • تشوه في العين أو تسرب سائل من مقلة العين.
  • أي جروح في منطقة العين.

عليك الذهاب إلى قسم الطوارئ في المستشفى إذا ظهرت عليك علامات إصابة خطرة في الرأس أو الوجه:

  1. عظام مهشمة
  2. أسنان مكسورة
  3. فقدان الوعي (الضربة القاضية)
  4. الغثيان، والقيء، مع أو بدون الدوخة بعد الإصابة.
  5. حدوث تغيُّرات سلوكية أو نسيان أو خمول.
  6. عدم القدرة على المشي بعد الإصابة.
  7. وجود دم أو سوائل صافية من الأنف أو الأذنين.
  8. حدوث تمزقات في الوجه أو الرأس.
  9. وجود أي علامات أو أعراض تدل العدوى مثل الحمى.

كيفية تشخيص العين السوداء

   الفحص البدني هو الاختبار الرئيسي لتشخيص العين السوداء، وقد يسأل الطبيب عن الحقائق المتعلقة بالإصابة أو الأعراض المصاحبة لها، ويشمل الفحص البدني الأساسي فحص رؤية المريض وإلقاء ضوء داخل العين نفسها بحثًا عن أي إصابة واختبار حركة العين (بعد إصبع الطبيب بالعين)، وفحص الوجه (عظام حول العين).

قد يطلب منك الطبيب إجراء بعض الاختبارات الإضافية، مثل:

  • وضع صبغة على العين والنظر إليها تحت ضوء خاص للتحقق من وجود خدوش في مقلة العين أو أجسام غريبة (أشياء).
  • إذا اشتبه الطبيب في إصابتك بكسر في عظام الوجه أو حول العين (الحَجَاج)، فقد يطلب منك إجراء تصوير بالأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب.
  • إذا كان هناك أي مخاوف خاصة قد يطلب الطبيب إحالتك إلى أخصائي مناسب مثل طبيب عيون (طبيب متخصص في رعاية وجراحة العيون) لمتابعة الرعاية.

الحالات المصاحبة للعين السوداء

   تشمل الحالات التي يُرجح أنها مرتبطة بالعين السوداء ما يلي:

  1. كسر الأنف
  2. ارتجاج في المخ
  3. حمى الضنك
  4. الهيموفيليا
  5. ورم دموي فوق الجافية
  6. حالات طوارئ العين
  7. الإصابة بالرأس
  8. متلازمة هز الرضيع
  9. كسر في الجمجمة
  10. ورم دموي تحت الجافية
  11. مرض فون ويلبراند

طرق علاج العين السوداء

العين السوداء

   قد تساعد بعض العلاجات المنزلية في علاج العين السوداء، وهذه العلاجات هي:

1. الثلج

   يساعد الثلج في تخفيف التورم في العين السوداء باستخدام كيس ثلج أو ثلج ملفوف بقطعة قماش أو كيس خضروات مجمدة ملفوف بقطعة قماش.

ضع الثلج لمدة 15 دقيقة تقريبًا كل ساعة خلال اليوم الأول وخمس مرات خلال اليوم الثاني، وفي اليوم الثالث قد تساعدك الكمادات الدافئة.

لا تفعل:

  • الضغط على كيس الثلج بقوة.
  • وضع الثلج مباشرةً على الجزء الأكثر إصابة.
  • وضع الثلج مباشرة على الجلد.

2. الامتناع عن أي نشاط قد يؤدي إلى مزيد من الضرر أو من شأنه أن يُعطِّل عملية الشفاء.

3. رفع الرأس عن باقي الجسم عند النوم

4. استخدام مسكنات الألم المناسبة ، مثل الاسيتامينوفين (تايلينول).

   تجنب الأيبوبروفين والأسبرين؛ لأنهما يُقللان قدرة الدم على التجلط هذا مما يؤدي إلى مزيد من النزيف والكدمات.

5. فيتامين سي

   تشير بعض الأبحاث إلى أنه قد يساعد تناول فيتامين سي على تفتيت الجلطات عندما تلتئم الكدمات.

للحصول على أفضل نتيجة لفيتامين سي، يوصي الدكتور فيج بتناوله بالفم خلال اليوم الأول أو الثاني من الإصابة، أو تناول بعض البرتقال، وإذا كان لديك زيت فيتامين سي الموضعي فيمكنك أيضًا تطبيقه على الجلد حول العين (تجنب دخوله إلى العين لأنه قد يكون مزعجًا). 

6. العلاج بالليزر

    قد يُساعد استخدام علاجات الليزر على منع الكدمات الجديدة من الانتشار، ومساعدتها على الشفاء بسرعة أكبر خاصةً بعد الإصابة مباشرة، ونظرًا للتكلفة لا يوصَي بهذا الخَيار إلا إذا كنت بحاجة إليه حقًا

إذا لم يكن الليزر في ميزانيتك فسيتعين عليك التحلي بالقليل من الصبر وفي هذه الأثناء هناك دائمًا كونسيلر.

نصائح للوقاية من العين السوداء

  1. افحص منزلك بحثًا عن أشياء قد تتسبب في السقوط مثل: السجاد أو أشياء على الأرض إذ قد يؤدي ذلك إلى تقليل الإصابات لكل من كبار السن والأطفال.
  2. ارتدِ معدات واقية مناسبة لأي نشاط رياضي أو متعلق بالعمل للمساعدة في الحماية ليس فقط من العيون السوداء ولكن أيضًا من الإصابات الخطرة الأخرى.
  3. ارتدِ نظارات واقية أو غيرها من وسائل حماية العين أثناء العمل أو القيام بأعمال الفناء أو غيرها من الهوايات والرياضات للمساعدة في منع جميع أنواع إصابات العين.
  4. ارتدِ أحزمة الأمان أثناء القيادة وارتد الخوذات عند ركوب الدراجة النارية أو الدراجة.

ختامًا عزيزي القارئ تظل العين السوداء ليست مشكلة خطرة تُعالج في غضون أسبوع إلى أسبوعين، فلا داعي للقلق، وخذ حذرك دائمًا للوقاية منها واستشر طبيبك عند تعرضك للإصابة بالرأس أو العين.

قد يهمك أيضًا

المراجع: healthline nhs | medicalnewstoday

تعليقات