fbpx
علاج التهاب الشعب الهوائية

التهاب الشعب الهوائية

نظرة عامة 

يعتبر التهاب الشعب الهوائية عبارة عن عدوى تصيب الممرات الهوائية الرئيسية في الرئتين  (القصبات الهوائية) مما يؤدي إلى التهابها وتهيجها، وتتفرع هذه الممرات الهوائية الرئيسية على جانبي القصبة الهوائية مؤدية إلى ممرات أصغر وأصغر داخل الرئة تسمي القصيبات أو الشعيبات.

عادة ما تنتج جدران القصبات الهوائية الرئيسية مخاطاً، لحبس الغبار والجزيئات الأخرى التي يمكن أن تسبب تهيجاً، وفي معظم الحالات يحدث التهاب الشعب الهوائية عندما تتسبب العدوى في حدوث تهيجاً والتهاباً في الممرات الهوائية، مؤدية بذلك إلى إنتاج المزيد من المخاط عن المعتاد، وكرد فعل من الجسم فإنه يحاول التخلص من المخاط الزائد عند طريق السعال.

ينقسم التهاب الشعب الهوائية إلى نوعين هما:

التهاب الشعب الهوائية الحاد: وهو التهاب مؤقت في الممرات الهوائية يسبب السعال والمخاط ويستمر لمدة تصل إلى ٣ أسابيع، ويمكن أن يصيب جميع الأعمار، ولكن غالباً ما يصيب الأطفال تحت عمر ٥ سنوات، بالإضافة إلى أنه أكثر انتشارًا في فصل الشتاء، وعادة ما يأتي بعد الإصابة بنزلات البرد أو الأنفلونزا أو التهاب الحلق.

التهاب الشعب الهوائية المزمن: وهو سعال يومي يستمر لمدة ٣أشهر من العام، ولمدة عامين على الأقل على التوالي، وهي واحدة من حالات أمراض الرئة وتشمل انتفاخ الرئة، والتي تعرف مجتمعة باسم مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD) ويصيب في الغالب البالغين فوق عمر ال ٤٠عاماً، ومن المهم جداً في هذه الحالة الإقلاع عن التدخين، فدخان السجائر والمواد الكيميائية الضارة التي تحتويها يمكنها أن تزيد من سوء الحالة، كما ترفع خطورة الإصابة بالانسداد الرئوي المزمن. 

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=1053&dpx=1&t=1604202342

أعراض التهاب الشعب الهوائية 

يتمثل العرض الأساسي في التهاب الشعب الهوائية الحاد في وجود السعال المتقطع، ويتميز أحياناً بظهور مخاط نقي أو أصفر مائل إلى الرمادي أو الأخضر.

أما الأعراض الأخرى فتتشابه مع أعراض نزلات البرد أو التهاب الجيوب الأنفية، وقد تشمل: 

  • التهاب الحلق
  • صداع
  • سيلان أو انسداد الأنف 
  • الشعور بآلام وأوجاع في الجسم 
  • تعب وإرهاق 

فإذا كنت تعاني من التهاب الشعب الهوائية الحاد، فقد يستمر السعال لعدة أسابيع بعد زوال الأعراض الأخرى، وكنتيجة لهذا السعال المستمر قد تشعر بألم في صدرك وعضلات معدتك، وقد يعاني بعض الأشخاص من ضيق في التنفس أو صفير نتيجة التهاب الشعب الهوائية، ولكن هذا أكثر شيوعاً مع التهاب الشعب الهوائية المزمن.

متى تذهب لزيارة الطبيب

معظم حالات الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية عادة ما يتم علاجها منزلياً، عن طريق الراحة بالسرير، وتناول أدوية مضادات الالتهاب غير السترويدية، بالإضافة إلى الكثير من السوائل. 

ولكن تصبح الحاجة إلى المتابعة مع الطبيب ضرورية في حال كانت الأعراض خطيرة أو غير عادية، على سبيل المثال:

  • إذا زادت حدة السعال أو استمر لأكثر من ٣أسابيع
  • إذا زادت درجة حرارتك لأكثر من ٣أيام، وربما تكون إحدى علامات الإصابة بالإنفلونزا أو أي مرض آخر مثل الالتهاب الرئوي
  • إذا كان السعال مصحوباً بالدماء 
  • إذا كنت تعاني من أمراض القلب أو الرئة الأخرى مثل الربو أو قصور القلب أو انتفاخ الرئة 
  • إذا أصبح التنفس أكثر صعوبة 
  • إذا تكررت نوبات التهاب الشعب الهوائية 

قد يحتاج الطبيب إلى استبعاد الأنواع الأخرى من التهاب الرئة، مثل الالتهاب الرئوي، الذي تتتشابه أعراضه مع أعراض التهاب الشعب الهوائية، لذلك إذا اعتقد الطبيب بإصابتك بالالتهاب الرئوي، فقد تحتاج لإجراء أشعة سينية على الصدر، وأخذ عينة من المخاط لاختبارها.

وإذا اعتقد الطبيب بإمكانية إصابتك بحالات صحية أخرى، فقد يتم إجراء إختبار وضائف الرئة، وذلك بواسطة جهاز يسمى مقياس التنفس، ويتم الاختبار عن طريق أخذ نفس عميق، ثم تقوم بالنفخ في هذا الجهاز الذي يقيس حجم الهواء في رئتيك، فإذا أشار الجهاز إلى انخفاض سعة الرئة، فهذا يدل على وجود مشكلة صحية أساسية أخرى.

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=1054&dpx=1&t=1604202395

أسباب التهاب الشعب الهوائية 

أولاً: عدوى فيروسية أو بكتيرية 

عادة ما تتسبب الفيروسات في الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية، ونادرًا ما تسببه العدوى البكتيرية، ففي معظم الحالات تسببه الفيروسات التي عادة ما تسبب نزلات البرد و الإنفلونزا، وهذه الفيروسات توجد في ملايين من القطرات الصغيرة التي تخرج من الفم والأنف عندما يسعل شخص ما أو يعطس، وهذا القطرات يمكنها أن تنتشر على بعد متر واحد، وتظل معلقه في الهواء لبعض الوقت حتى تهبط على الأسطح، حيث يمكن للفيروس أن يعيش لمدة تصل إلى ٢٤ساعة، فأي شخص يلمس هذه الأسطح يستطيع نشر الفيروس بشكل أكبر عن طريق لمس أشياء أخرى.

ثانياً: استنشاق مواد مهيجة 

يمكن أيضاً أن يحدث التهاب الشعب الهوائية عن طريق استنشاق المواد المهيجة، مثل الضباب، والمواد الكيميائية الموجودة في المنتجات المنزلية، أو دخان التبغ.

ويعد التدخين هو السبب الرئيسي لالتهاب الشعب الهوائية المزمن، ويمكنه أن يؤثر على الأشخاص الذين يتعرضون للتدخين السلبي، وكذلك الذين يدخنون بأنفسهم، والأشخاص الذين يعانون من التهاب الشعب الهوائية المزمن غالباً ما يصاحبهم مرض رئوي آخر مرتبط بالتدخين يسمى انتفاخ الرئة، حيث تتلف الأكياس الهوائية داخل الرئة مسببة ضيق التنفس.

لذلك إذا كنت مدخناً حاول أن تتوقف فوراً، لأن التدخين يؤدي إلى تفاقم التهاب الشعب الهوائية، ويزيد من خطر الإصابة بانتفاخ الرئة، وقد يكون توقفك عن التدخين فترة إصابتك بالتهاب الشعب الهوائية فرصة جيدة للإقلاع تمامًا عن التدخين.

ثالثاً: التعرض المهني 

قد تكون أيضاً عرضة للإصابة بالتهاب الشعب الهوائية المزمن، أو أي أنواع أخرى من مرض الانسداد الرئوي المزمن، إذا كنت تتعرض باستمرار إلى مواد يمكنها تدمير وإتلاف رئتيك، مثل: 

  • غبار الحبوب
  • ألياف النسيج 
  • الأمونيا 
  • أحماض قوية 
  • الكلور 

عادة ما يعرف هذا بالالتهاب الرئوي المهني، وعادة ما يزول بمجرد عدم تعرضك للمادة المهيجة.

علاج التهاب الشعب الهوائية 

عادة ما يتم الشفاء من التهاب الشعب الهوائية الحاد تقائياً في خلال أسابيع قليلة، دون الحاجة إلى علاج، وفي أثناء ذلك يجب شرب الكثير من السوائل، والحصول على قسط وافر من الراحة.

في بعض الأحيان، قد تزداد مدة الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية لمدة قد تصل لثلاثة أشهر، ولا يوجد علاجات لالتهاب الشعب الهوائية ،ولكن بعض التغيرات في نمط الحياة قد تساعد في تخفيف الأعراض، مثل:

  • تناول الغذاء الصحي 
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل معتدل 
  • تجنب التدخين

توجد بعض الأدوية التي تساهم في التخفيف من الأعراض، وتنقسم إلى نوعين، هما: 

تعمل الأدوية التي تسمىموسعات الشعب الهوائية والستيرويدات على فتح المجرى الهوائي، ويمكن وصفه على هيئة أقراص أو أجهزة استنشاق

تعمل أدوية مذيبات البلغم على ترقيق المخاط الموجود بالرئتين، مما يخفف من حدة السعال 

إدارة الأعراض في المنزل 

في حالة إصابتك بالتهاب الشعب الهوائية الحاد، فاحرص على القيام بالآتي: 

  • خذ قسطاً من الراحة 
  • اشرب الكثير من السوائل، فهذا يساعد على منع حدوث الجفاف، ويخفف المخاط الموجود بالرئة وبالتالي يخفف من شدة السعال 
  • يُعالج الصداع، وارتفاع درجة الحرارة والأوجاع والآلام بالجسم، باستخدام دواء الباراسيتامول أو الإيبوبروفين، ولا ينصح بتناول الإيبوبروفين إذا كنت تعاني من الربو 

أدوية السعال

لا تتوفر أدلة كثيرة ثبتت فاعلية أدوية السعال، كما أوصت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، بعدم إعطاء أدوية السعال التي لا تستلزم وصفة طبية للأطفال دون سن ٦ سنوات، كما يوصى أن يتم استخدامها للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ٦ و ١٢ عاماً فقط تحت إشراف بناءً على نصيحة الطبيب أو الصيدلي. 

وكبديل لهذة الأدوية، يمكنك تجربة صنع خلطتك الخاصة من العسل والليمون، حيث يمكن أن تساعد في تهدئة التهاب الحلق وتخفيف السعال.

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=1051&dpx=1&t=1604202237

المضادات الحيوية 

عادة لا توصف المضادات الحيوية في علاج التهاب الشعب الهوائية، لأن الفيروسات هي عادة ما تتسبب في الإصابة بالتهاب الشعب، كما أن المضادات الحيوية ليس لها أي تأثير على الفيروسات، ويمكن أن يتسبب وصفها في غير الضرورة لذلك في زيادة مقاومة البكتريا للمضادات الحيوية مع الوقت. 

الطبيب فقط بإمكانه وصف المضادات الحيوية في حالة إذا ازدادت خطورة الإصابة بمضاعفات أخرى مثل الالتهاب الرئوي.

لذلك يمكن وصف المضادات الحيوية لفئات معينة من الناس، هم: 

  • الأطفال الخدج 
  • كبار السن فوق سن ال ٨٠ عاماً 
  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ مرضي من أمراض القلب والرئة والكلى أو أمراض الكبد 
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة،والتي قد تكون نتيجة لحالة مرضية أخرى، أو أثر جانبي لعلاج ما مثل الستيرويدات
  • الأشخاص المصابون بالتليف الكيسي 

إذا تم وصف مضاد حيوي لك، فغالباً ما سيكون لمدة ٥ أيام من الأموكسيسيلين أو الدوكسيسيكلين، أما الآثار الجانبية لهذه الأدوية فهي غير شائعة الحدوث، وتشمل الإسهال والشعور بالتعب 

مضاعفات التهاب الشعب الهوائية 

يعد الالتهاب الرئوي أكثر أنواع المضاعفات الشائعة لالتهاب الشعب الهوائية، ويحدث عندما تنتشر العدوى في الرئتين، مما تتسبب في امتلاء الأكياس الهوائية الصغيرة داخل الرئتين بالسوائل، وحوالي أكثر من ٢٠ حالة التهاب شعب هوائية تؤدي إلى التهاب رئوي.

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=1052&dpx=1&t=1604202285

أما الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بالالتهاب الرئوي فهم: 

  • كبار السن 
  • المدخنين
  • الأشخاص الذين يعانون من حالات مرضية أخرى، مثل أمراض القلب أو الكبد أو الكلى 
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة

عادة ما تعالج الحالات الخفيفة من الالتهاب الرئوي باستخدام المضادات الحيوية في المنزل، أما الحالات الخطيرة فتتطلب الدخول للمستشفى.

لمزيد من المعلومات يمكنك زيارة الآتي:

Bronchitis| NHS

Bronchitis| Mayo Clinic

Bronchitis| Web MD

Bronchitis| Health line

تعليقات