مخاطر العمل الصحية المختلفة | دليل كامل عن تأثير العمل على الصحة

مخاطر العمل الصحية

من منا لم يشعر مرة بألم في الرقبة والظهر بعد يوم عمل طويل ؟ 

من منا لم يسمع بأن صديقه الذي يعمل كسائق تاكسي أصيب بانزلاق غضروفي في الفقرات القطنية ؟ 

من منا لم يقرأ عن مخاطر الإصابة بفيروس الكبد الوبائي التي يواجهها الأطباء والتمريض بالمستشفيات؟ 

لذا سنلقي الضوء في هذا المقال عن أشهر المخاطر الصحية  التي يتعرض لها أصحاب الوظائف المختلفة وكيفية تجنبها على قدر المستطاع. 

 الإصابة الإجهادية المتكررة : 

تعرف الإصابة الإجهادية المتكررة  Repetitive Strain Injury أو اختصاراً بRSI بأنها إصابات متعلقة بالعمل وتتأثر خلالها العضلات والأوتار والأعصاب نتيجة الضغط المستمر للعمل. 

تتأثر بعض المناطق أكثر من غيرها بالإصابة الإجهادية المتكررة مثل : منطقة الرقبة والكتف ومفصل الرسغ والذراع والأيدي، وتشمل الإصابات عضلات تلك المناطق والأوتار التي تصل العضلة بالعظام ، وأيضاً يمكن أن تؤثر على الأعصاب المغذية لتلك المناطق.

قد يؤدي إهمال تلك الإصابات إلى تلف وظيفي دائم بمنطقة الإصابة. 

أكثر المعرضين لهذا النوع من المخاطر هم من يستخدم الكمبيوتر باستمرار : مثل الأدباء والصحفيين ومبرمجي الكمبيوتر، كما يصيب عمال الحرف اليدوية: 

 مثل الحداد والنجار وعمال النسيج وعمال البناء والمصانع ، بسبب تكرار حركات دقيقة باليد والذراع أثناء العمل لفترات طويلة. 

يعد مصطلح الاصابة الاجهادية المتكررة مصطلح عام ويمكن أن يشمل بعض المشكلات الطبية المعروفة مثل : 

1- متلازمة النفق الرُسغي carpal tunnel syndrome   

2- الالتهاب الخلوي cellulitis

3- التهاب اللقيمة العظمية  epicondylitis ويسمى أيضاً بمرفق لاعبي التنس tennis elbow

4- التهاب محفظة الكتف shoulder capsulitis 

5-التهاب الوتر tendonitis

6- التهاب غمد الوتر tenosynovitis 

7- داء الفقار العنقي cervical spondylosis

8- الشد العضلي المسبب لآلام الرقبة 

أعراض الإصابة الإجهادية المتكررة وأسبابها والوقاية منها
  • عوامل تسبب الإصابة الإجهادية المتكررة : 
  • تكرار نمط معين لأداء حركي ،عدة مرات خلال ساعات اليوم : أن تكتب أو تستعمل آلة معينة. 
  • وضعية جسم ثابتة : أن تجلس بنفس الوضعية لعدة ساعات حركة.
  • ضغط العمل بمعدل سريع. 
  • الحركات المجهدة في العمل: مثل  حمل الأشياء أو رفعها أو جرها أو دفعها. 
  • العمل في وضعية جسد غير مريحة ومرهقة. 
  • استخدام قبضة اليد بشكل مرهق. 
  • عدم التنوع في المهام. 
  • الضغط العصبي في العمل. 
  • أعراض الإصابة الإجهادية المتكررة : 

هناك نوعين من الاصابة الاجهادية المتكررة، نوع محدود ونوع منتشر. 

تتركز أعراض النوع المحدود في منطقة بعينها من الجسم ،أما النوع المنتشر فيصاحبه أعراض عامة بكل أجزاء الجسم مثل تعب عضلي عام وألم وتنميل ويصعب تحديد مكان محدد للأعراض .

قد تكون الأعراض على هيئة : 

  • ألم باليد أو الرسغ أو الكتف 
  • تصلب في حركة المفاصل 
  • تنميل وشعور بالوخز أو الخدر
  • تورم في اليد أو في الذراع 
  • ألم عند الضغط 
  • ثقل في الحركة 
  • ألم مُحول لمكان آخر : ألم بمكان آخر غير منشأ الألم 
  • درجات الإصابة الإجهادية المتكررة 
  • الدرجة الأولى البسيطة : يظهر الألم وإرهاق المفاصل والعنق والكتف أثناء وقت العمل ويتحسن تدريجياً في المساء ،وتستمر تلك المرحلة عدة أسابيع أو عدة أشهر ،وتكون ذو تأثير مؤقت. 
  • الدرجة الثانية المتوسطة : ألم متكرر وإرهاق مبكر في بداية العمل ويستمر أثناء الليل وقد يؤثر سلباً على النوم ،وتظهر أثار واضحة مثل التورم على مناطق الضرر وتستمر تلك الفترة شهور عديدة. 
  • الدرجة الثالثة الشديدة : ألم وضعف وتعب في أوقات الراحة وقد يصعب على الشخص أداء بعض المهام المنزلية البسيطة بسبب الألم ،وتستغرق تلك المرحلة سنوات ويكون تأثيرها دائم ولا رجعي ويفقد الشخص القدرة على استخدام  الجزء المتضرر بكامل قوته. 
  • كيف تقي نفسك من الإصابة الإجهادية المتكررة ؟ 

الوقاية دائماً خير من العلاج وإن لم تكن تشعر بأي أعراض  يجب عليك أن  تفكر في تقليل عوامل الخطر التي تتعرض لها: 

  • حاول تعديل مكان عملك وطريقة أدائك للعمل إن كان يعرضك للإجهاد الذي ذكرناه سابقاً.
  • حاول أن تحصل على فترات من الراحة بين الحين والآخر. 
  • نوّع المهام التي تقوم بها على قدر المستطاع أو غيّر ترتيبها إن أمكن. 
  • غير عادات عملك الخاطئة كي تحمي نفسك من مشكلات صحية أخرى. 
  • تحدث مع مديرك في العمل إن أردت الاقتراح عليه بإجراء تحسين في بيئة العمل. 
ألم فقرات الظهر بسبب الأعمال المكتبية وكيفية تجنبها

مشكلات فقرات الظهر 

من أشهر المخاطر التي تؤثر على صحة الفرد العامل وهي مشاكل فقرات الظهر  ومن أكثرها شيوعاً: الانزلاق الغضروفي القطني والعجزي . 

تظهر الأعراض في صورة آلام الظهر ،وربما تشعر ببعض التخشب في عضلات الظهر ،وقد تمتد الأعراض لتشمل آلام عرق النَسا في منطقة الساق وتنميل أو وخز في القدم. 

  • أهم أسباب إصابات فقرات الظهر في العمل 
  •  حمل أغراض ثقيلة بطريقة خاطئة.
  • مهام متكررة مثل  تعبئة البضائع. 
  • القيادة لمسافات طويلة أو على طريق غير ممهد ،خاصة إن كنت تجلس مقعد قيادة غير معدل جيداً. 
  • وضعية سيئة مثل الانحناء أو الربض ،خاصة العمل على الكمبيوتر  
  • دفع أو جذب أو جر أحمال ثقيلة. 
  • قضاء وقت طويل في وضع ثابت.
  • القيام بمجهود بدني فوق قدرة التحمل .  
  • نصائح لتجنب إصابات الظهر أثناء العمل المكتبي 
  • إجلس بوضعية جيدة أثناء العمل وحاول أن تجلس معتدلاً بقدر الإمكان مع شد عضلات بطنك. 
  • تحسس باطن قدميك مبسوطة على الأرض أو على البساط أسفلك. 
  • لا تضع الساق فوق الساق لكي لا تعيق سريان الدم في أطرافك وتفقد محاذاة العمود الفقري. 
  • إجعل ساعديك في وضع أفقي واسند رسغك وأنت تكتب. 
  • كلما جلست أكثر يجب أن تعالج هذا بممارسة الرياضة مثل المشي أو السباحة بعد العمل. 
  • كيفية حمل الأوزان الثقيلة بطريقة آمنة على ظهري ؟ 
  • اجعل ظهرك مستقيماً ولا تحنيه. 
  • دع ثقل الوزن تتحمله عضلات الفخذ ( العضلة الرباعية ) وليس ظهرك. 
  • قبل رفع الثقل من الأرض ،اتخذ وضع القرفصاء لأسفل وباعد بين قدميك. 
  • إجعل رأسك لأعلى، ظهرك مستقيما، وشد عضلات بطنك. 
  • امسك الشئ المراد حمله جيداً وادفعه نحوك. 
  • قف في حركة واحدة ببطء وسلاسة. 
  • لا تخفض رأسك وادفع برجليك. 
  • نصائح للحفاظ على سلامة الظهر لقائدي السيارات 
  • اتخذ وضعية جلوس جيدة.
  • خذ وقتك في ضبط مقعد القيادة وعجلة القيادة والمرايا بشكل مريح لك. 
  • اجعل عجلة القيادة قريبة بشكل كافي، هذا سيسهل تحريكها بشكل مريح. 
  • استعن بمسند الظهر لمقعدك و وسادة الرقبة سوف تكون فكرة جيدة أيضاً.
  • احرص وأنت تركب أن تجلس أولاً ثم استدير وأنت تنزل من السيارة أن تضع قدميك على الرصيف قبل أن تقف. 
  • خذ قسط من الراحة أثناء الرحلات الطويلة. 
  • تجنب الجلوس أمام التلفاز بعد قيادة طويلة. تمشى قليلاً أو قم  ببعض التمارين.  
الإصابة الإجهادية المتكررة أعراضها وأسبابها وكيفية تجنبها

مشكلات حاسة الإبصار في العمل 

قد يعاني من يحتاج تدقيق النظر لفترات طويلة في العمل من ضعف الإبصار مع الوقت ،بالإضافة إلي مشكلات أخرى مثل جفاف العين والإصابات الملموسة مثل قرح القرنية.

من أشهر المهن التي يظهر هذا فيها جلياً : 

  • مهنة الحياكة أو الخياطة 
  • مهنة التصوير والتصميم و تعديل الصور
  • مهنة الحدادة : قد يؤذي العين تناثر بعض جسيمات الحديد ” رايش الحدادة ” ويتسبب بإصابات خطيرة بالعين خاصة القرنية وقد تؤدي إلي العتامة وفقدان البصر. 
  • باحثي العلوم الدقيقة : كثرة استعمال المجهر والحاجة إلى أدوات دقيقة في العمل. 

ينصح أطباء العيون هؤلاء بضرورة :

  •  متابعة قياس النظر الخاص بهم 
  • ارتداء نظارات واقية أثناء التعامل مع جسيمات خطرة. 
  • أخذ قسط من الراحة كل فترة 
  • استعمال قطرات الدموع الصناعية لعلاج جفاف العين. 

متلازمة رؤية الكمبيوتر Computer vision syndrome 

تعرف أيضاً بإجهاد العين الرقمي Digital eye strain، وتصف مجموعة من المشكلات التي تتعلق بالعين والرؤية وتكون بسبب الاستخدام المفرط لأجهزة الكمبيوتر أو التابلت أو الكتب الإلكترونية أو استخدام الهاتف الذكي.

ما الفارق بين القراءة من الجريدة المطبوعة و القراءة على شاشة الكمبيوتر ؟ 

تبذل العين مجهوداً مضاعفاً عندما تنظر لشاشة الكمبيوتر أو الشاشات الرقمية الأخرى لأن الحروف لا تظهر على شاشة الكمبيوتر بالدقة و الوضوح الكافي بجانب أن مستوى التباين بين الحروف والخلفية على الشاشة عادة ما تكون منخفضة بالإضافة إلى تواجد وهج وانعكاسات على الشاشة يجعل الرؤية أصعب. 

وتختلف أيضاً مسافات القراءة والزوايا التي يؤدي بها المستخدم مهمة القراءة أو الكتابة، وقد تؤدي فقط ميل بسيط في الرأس أثناء القراءة على شاشة الكمبيوتر إلى تشنج في العضلات وبالتالي الشعور بألم في الرقبة والكتف والظهر. 

  • أعراض متلازمة رؤية الكمبيوتر 

من الأعراض الشائعة التي تظهر على مستخدمي الكمبيوتر بعد فترات طويلة من العمل هي : 

  • إجهاد العين 
  • الصداع 
  • رؤية مشوشة 
  • جفاف في العين 
  • ألم بالكتف والرقبة. 

وقد يساعد على ظهور تلك الأعراض بعض العوامل و منها: 

  • الإضاءة الضعيفة 
  • الوهج الصادر من الشاشات 
  • مسافة الرؤية غير الملائمة 
  • وضعية الجلوس السيئة 
  • مشكلات الإبصار غير المعالجة مثل اللابؤرية وبُعد النظر وضعف النظر مع تقدم العمر 
  • وغالباً ما تجتمع العديد من تلك العوامل لتسبب الأعراض. 

معظم تلك الأعراض تصبح مؤقتة بمجرد التوقف عن استخدام تلك الأجهزة واخذ الراحة. ولكن قد يستمر بعض الأشخاص في الشعور بضعف حدة الإبصار أو تشوش الرؤية ولو أغلق الجهاز. 

متلازمة رؤية الكمبيوتر وأسبابها والوقاية منها
  • تشخيص متلازمة رؤية الكمبيوتر: 

تشخص متلازمة رؤية الكمبيوتر بفحص العين الشامل والذي يتكون من : 

تاريخ مرضي للمريض لتحديد الأعراض و وجود مشاكل عضوية أخرى والأدوية التي يستخدمها. 

قياس دقة الإبصار 

تشخيص الأخطاء الانكسارية في الإبصار وتحديد قوة العدسة المناسبة لتصحيح هذا الخطأ. 

فحص تناغم العينين لرؤية الصورة. 

لا يحتاج هذا الفحص عادة استخدام قطرات للعين ولكن قد يحتاج الطبيب باستخدامها في قدرة العين البؤرية المخفية.

  • علاج متلازمة رؤية الكمبيوتر

تختلف طرق علاج مشكلات الإبصار المتعلقة باستخدام الشاشات الرقمية، ولكن قد يساعدك العناية المستمرة بالعينين وإجراء بعض التحسينات على طريقة استخدامك لتلك الشاشات على تقليل تلك أعراض المتلازمة. 

قد يستفيد بعض الأشخاص أصحاب البصر الجيد من استخدام نظارات بصورة وقائية مخصصة لفترات استخدامهم للكمبيوتر. 

أما من يرتدي بالفعل نظارات طبية لتصحيح مشكلات الإبصار فلديه بعض الخيارات مثل : 

هناك عدسات مخصصة لأغراض النظر خلال الشاشات الرقمية. 

يساعد تصميم تلك العدسات في زيادة قدرات الإبصار والراحة أثناء استخدام الكمبيوتر. 

قد يحتاج من لديه مشكلة في بؤرية العين أو تناغم العينين إلى برنامج إصلاح النظر والذي يتكون من بعض التمارين البصرية المصممة لتحسين تناغم العينين والتوصيل العصبي بين مراكز الإبصار بالمخ والعينين. 

  • نصائح للوقاية من خطر متلازمة رؤية الكمبيوتر 

1- موضع شاشة الكمبيوتر :

 يجد معظم المستخدمين الراحة عندما يجعلون الشاشة منخفضة قليلة تحت مستوى العين بحوالي 15 إلى 20 درجة أو 4 إلى 5 بوصة قياساً من منتصف الشاشة وبعيداً عن العينين بحوالي 20 إلى 28 بوصة.

2- الإضاءة : 

ضع شاشة الكمبيوتر في موضع مناسب لتجنب الوهج خاصة من أضواء السقف أو النوافذ . 

علق بستائر معتمة على النوافذ واستبدل لمبات الضوء على المكتب بلمبات ذات قوة كهربائية منخفضة( وات منخفض). 

3- حائل للوهج : 

يوضع حائل للوهج أمام شاشة الكمبيوتر يقلل انعكاس الضوء من الشاشة على العين. 

4- وضعية الجلوس :

يجب أن يتلاءم تصميم المقعد مع شكل الجسم ويفضل أن يكون مريح أثناء الجلسة. 

يفضل تعديل ارتفاع المقعد حتى تستريح القدم على الأرض والذراعين على المكتب. 

5- قسط من الراحة 

خذ قسطاً من الراحة لعينيك حتى تحمينها من الإجهاد البصري. 

يمكنك أن تأخذ راحة لمدة 15 دقيقة بعد كل ساعتين من الاستخدام المتواصل الكمبيوتر، وكل 20 دقيقة من النظر إلى الكمبيوتر تحتاج على الأقل 20 ثانية للنظر إلى شيء بعيد حولك حتى تستعيد العين قدرتها على التركيز مجدداً. 

6- رَمش العين 

حاول أن ترمش باستمرار هذا يساعد على استمرار دورة إفراز الدموع على العين وتجعلها رطبة باستمرار وتقيها من جفاف العين، الذي يسبب الكثير من المشكلات. 

مشكلات السمع وفقدان حساسية الأذن بسبب العمل

مشكلات حاسة السمع  

قد تؤثر بعض الأعمال على حاسة السمع أيضًا مثل أعمال الخراطة والحدادة والمهن الموسيقية وخدمة العملاء الهاتفية وأعمال المصانع، بسبب التعرض للضوضاء وللأصوات والنغمات المرتفعة ما قد يتسبب في فقدان حساسية الأذن.

يجب على صاحب العمل أن يتأكد من قياس التعرض للضوضاء داخل مصنعه لكي يحمي العمال من خطر التعرض لأكثر من 85 ديسيبل dBA وحينها ينبغي على صاحب العمل أن يقوم ببعض الإجراءات الوقائية مثل : 

  • مراقبة تعرض العامل لخطر الضوضاء 
  • استخدام أساليب التحكم في الضوضاء 
  • استخدام معدات لحماية السمع 
  • استبدال المعدات الأكثر ضوضاءًا
  • وضع علامات تحذيرية لبعض الأماكن المسببة للضوضاء
  • عمل قياسات سمعية للعمال 
  • تثقيف العامل عن الخطر والأضرار وتدريبه على استخدام معدات حماية السمع 
  • تسجيل ومتابعة مستمرة للإجراءات المفروضة

مشكلات الأحبال الصوتية 

تتسبب بعض المهن مثل التدريس والتدريب والغناء والتعليق الصوتي وخدمة العملاء في إجهاد الأحبال الصوتية وإصابة كما يسبب أيضاً العمل في بيئة عمل ذات هواء غير صحي وملوث إصابات بنزلات البرد والحساسية التي تسبب التهابات الحنجرة. 

لذا ينصح بأخذ قسط من الراحة من العمل عند حدوث أعراض إجهاد الصوت واستشارة طبيب أو أخصائي تخاطب إن استمرت الأعراض أكثر من أسابيع. 

مشكلات الأحبال الصوتية بسبب العمل وكيفية تجنبها

مشكلات الجلد  

تشيع التهابات الجلد في المهن الصناعية مثل الدهانات والكيماويات والأفران والطباعة التي يتعامل أصحابها مع مواد صناعية أو كيماوية أو حرارة عالية.

 ولا ننسي أصحاب المهن الطبية بسبب حساسية القفازات المصنوعة من اللاتكس. 

 قد تضر تلك المواد بشرتهم وجلدهم بشكل عام مسبباً لأنواع متنوعة من التهاب الجلد وبالأخص التهاب الجلد التحسسي أو الإكزيما contact dermatitis. 

لا يجب أن نغفل احتمالية التعرض لأشعة الشمس والإصابة بالحكة وخطر سرطان الجلد. 

يجب على من يمتهن تلك المهن اتخاذ الاحتياطات وسبل الحماية المهنية لمنع خطر الإصابة بحرق كيماوي أو التهاب جلدي مزمن ومنها: 

  • التخلص من مواد الدهانات بطريقة آمنة عن طريق كشطها. 
  • استبدال الأنواع المركزة من المطهرات بأنواع أقل تركيزاً. 
  • في حالة صعوبة التخلص من المادة المسببة، فيجب إيجاد طريقة أخرى لتقليل التعرض لها.
  • ارتداء قفازات واقية ويجب أن تتأكد من أنها سليمة وغير ممزقة. 
  • ارتداء واقي الوجه الكامل ورداء واقي للجسم في حالة احتمالية تعرض أجزاء مختلفة من الجسم. 
  • استخدام كريمات مرطبة لبشرتك
  • غسل ثم تجفيف الجلد باستخدام قطن ناعم. 
  • غسل الجلد بسرعة عند التعرض لأي مادة ضارة.
  • افحص باستمرار جلدك لكي تكتشف العلامات الأولى لحكة الجلد أو جفافه أو احمراره. 
الأمراض الجلدية في العمل وكيفية تجنبها
  • تعليمات لارتداء القفازات : 
  • قرر متى تحتاج ارتداء قفاز أو لا . 
  • يجب أن يكون القفاز مناسب للمادة المراد التعامل معها وللمهمة المراد إنجازها. 
  • يجب أن يكون القفاز مريح للعامل. 
  • اختار نوع القفاز من بين ذو الاستخدام الواحد أو متعدد الاستخدام حسب الغرض. 
  • إن كان لديك حساسية من اللاتكس يجب أختيار نوع أخر من القماش أو البلاستيك. 
  • اختيار القفاز يعتمد على وقت ومعدل نفاذ المادة خلال مادة القفاز وعملية التفاعل مع المادة. 
  • اختار قفاز مجعد أو خشن السطح في التعامل مع الأغراض المبتلة أو الزيتية لإحكام قبضة اليد. 

مشكلات الذبذبات والاهتزاز

يتعرض أصحاب بعض المهن في مواقع البناء ومهندسين التعدين لخطر مختلف وهو التعرض لأدوات تصدر ذبذبات أو إهتزاز حركي قد يؤثر على صحة الفرد منهم ، ويوجد نوعين من تلك الذبذبات :

  •  نوع ينتقل من خلال اليد Hand Arm Vibration مثل من يستخدم المثقاب الدقاق ( الشنيور الدقاق ). 
  • النوع الأخر هو عن طريق اهتزاز الجسم Whole Body Vibration WBV كله من يقود شاحنات ثقيلة مثل المقطورة أو أو الروافع.

ينتج عن النوع الأول إصابات معيقة لليد وأصابع اليد والذراع فيما يسمى متلازمة اهتزاز اليد والذراع Hand-Arm Vibration Syndrome وتشمل الإصابات الرئيسية : 

  • تأثير على الدورة الدموية وتظهر في شحوب الإصبع الإهتزازي 
  • تلف بأعصاب اللمس والحرارة و يسبب تنميل ووخز بأطراف الأصابع. 
  • ضعف بالعضلات. 
  • تأثير على العظام والمفاصل وقد يؤدي لتورم الرسغ و متلازمة النفق الرُسغي. 

بينما يسبب النوع الثاني إصابات بالظهر وخطورة على الفقرات والحبل الشوكي ليس بسبب فقط اهتزاز الجسم ولكن أيضاً لسوء وضعية السائق وعدم ثبات أجزاء جسمه على المقعد بالإضافة إلى الجلوس لفترات طويلة أيضاً. 

لذا يحتاج هذا النوع من العمل إلى مراقبة معدل تعرض الشخص إلى الحد اليومي المقبول للتعرض للاهتزاز. 

وهناك بعض الأبحاث التي وجدت علاقة بين هذا النوع من التأثير WBV والإصابة بمرض باركنسون أو شلل الرعاش. 

مشكلات الذبذات والاهتزاز في العمل وتأثيرها على الصحة

العمل والصحة النفسية 

 لا يوجد أحد منا لم يشعر مرة بالضغط النفسي بسبب العمل في مرحلة معينة من حياته المهنية ولا يمثل شغفك بعملك أي فارق في احتمالية شعورك بالضغط و الإرهاق النفسي. فالجميع معرضون لهذا، ما بين الارتباط بموعد تسليم أو إنجاز مهمة عمل معينة، فيشعرك بضغط مؤقت ينتهي بانتهاء مصدرالضغط ولكن عندما يصبح هذا الضغط مزمناً، قد يجعله سبباً رئيسياً في معاناة الشخص جسدياً ونفسياً. 

  • ما هي عوامل الشعور بالضغط بسبب العمل ؟ 

هناك العديد من العوامل التي قد تمثل أعباء إضافية على العامل بجانب ضغط القيام بمهامه ومنها نذكر : 

1-الرواتب المنخفضة.

2- أعباء العمل الزائدة. 

3-قلة الفرص لتطوير الذات والترقي الوظيفي

4- العمل الممل والغير محفز.

5- فقدان الدعم الاجتماعي. 

6- عدم القدرة على اتخاذ قرارات تخص العمل. 

7- تنازع الإحتياجات أو عدم وضوح توقعات الأداء المأمول. 

كل تلك العوامل قد تؤدي إلى الضغط النفسي والتي قد تؤثر على جودة العمل وصحة العامل

  • تأثير الضغط النفسي الغير محتمل : 
  • صداع مستمر 
  • ألم بالمعدة 
  • الأرق واضطراب في النوم 
  • مزاج عصبي وتهيج 
  • صعوبة بالتركيز 

الضغط المزمن قد يؤدي أيضاً إلى : 

  • القلق العام 
  • الأرق 
  • ارتفاع ضغط الدم 
  • ضعف جهاز المناعة وخطر الإصابة بالأمراض المعدية. 

يزيد من تلك المخاطر بعض السلوكيات المرتبطة بالضغط النفسي أثناء العمل مثل : 

  • شراهة الأكل 
  • شراهة تدخين السجائر 
  • تناول الوجبات السريعة الغير صحية 
  • تعاطي مواد منشطة مثل الأمفيتامينات المسببة للإدمان 
  • شرب الكحوليات 
الضغط النفسي في العمل أسبابه وكيفية علاجه
  • خطوات لعلاج الضغط النفسي 

1- تعرف على مسببات الضغط النفسي : 

من خلال تسجيل اليوميات لمدة أسبوع أو أسبوعين تستطيع تحديد المواقف التي تظهر الضغط النفسي وكيف تتصرف معها. 

سجل أفكارك ومشاعرك وتفاصيل عن الأجواء المحيطة بالمواقف مثل الأشخاص والأحداث وكيف تصرفت : هل رفعت صوتك؟ هل طلبت وجبة سريعة لتأكلها ؟ تمشيت قليلاً ؟ 

ستوضح لك تلك اليوميات مسببات ضغطك النفسي وكيفية تعاملك معها. 

2- اتخذ قرارات صحية : 

  • بدلاً من التخلص من ضغطك النفسى بوجبة غير صحية أو بكأس من الكحول أو التدخين ، حاول ان تجد خيارات أكثر صحة. 
  • ممارسة الرياضة هي أكثر الوسائل المخففة للضغوط النفسية. 
  • ممارسة اليوجا أو أي نشاط بدني سيكون مفيد للغاية. 
  •  خصص وقت لممارسة هواياتك أو أنشطتك المفضلة، كقراءة رواية أو الذهاب لحفلة موسيقية، أو حتى لعب الكوتشينة مع أفراد عائلتك.
  • الحصول على قسط كافي من النوم من الأمور الفعالة لعلاج التوتر والضغط النفسي. 
  • قلل استهلاكك من الكافيين خاصة في الوقت المتأخر من اليوم وتجنب الأنشطة التي تزيد من يقظتك مثل مشاهدة التلفاز  واستخدام الكمبيوتر أثناء الليل. 

3- اشحن طاقتك 

  • كي تتجنب الأضرار السلبية للضغط والاستنزاف النفسي المستمر نحتاج للوقت الكافي للتعافي للوصول لمرحلة ما قبل الضغط النفسي. 
  • اعزل نفسك خارج العمل
  • مغادرة عملك تعني أن بالضرورة أن تحصل على قسط الراحة من التفكير بشأن العمل
  • لا تضيع وقت إجازتك في التفكير في العمل. 
  • اغلق هاتفك الذكي وركز انتباهك على أنشطة خارج نطاق العمل. 

4-تعلم كيف تسترخي 

  • تعلم وممارسة بعض وسائل الاسترخاء ضرورة في وقتنا الحالي.
  •  تمارين التأمل والتنفس العميق وتمارين اليقظة كلها امثلة لوسائل قد تخلصك من ضغوطات العمل. 
  • ابدأ تدريجياً بعدة دقائق يومياً في التركيز على نشاط يسير مثل التنفس أو المشي. 
  • صفِ ذهنك وسلط تركيزك على ما تفعل دون مشتتات لكي تتمكن بعدها من تطبيقها في جوانب حياتك. 

5-تحدث مع مشرفك في العمل 

تتعلق إنتاجية الفرد على صحته، لذا ينبغي على رئيس العمل أن يخلق بيئة عمل صحية لموظفينه. 

  • ابدأ بحديث مفتوح مع مشرفك أو مديرك.
  • لا يجب أن يتضمن حديثك ذكر الشكاوي ولكن خطتك الفعالة لعلاج ضغوط العمل التي تواجهها. 
  • لا تغفل نصيبك الشخصي من أسباب الضغوط مثل إدارة الوقت لعلاجه بنفسك. ثم أطلب ما تحتاجه من رئيسك من بيئة عمل جيدة ليكتمل النجاح. 

6-احصل على بعض الدعم 

قد تحتاج في بعض الأوقات الحصول على مساعدة من أصدقائك وأفراد أسرتك. 

تستطيع الاستعانة ببرامج مساعدة الموظفين أو خدمات المشورة النفسية داخل العمل أو من خلال مختص نفسي في علاج الضغط النفسي.

الضغط النفسي في العمل أسبابه وسبل الوقاية والعلاج

 مخاطر العدوى في العمل 

من أكثر مخاطر العمل انتشاراً هي خطر العدوى في العمل خاصة الأماكن التي تتوطن فيها الجراثيم. 

  • طرق نقل العدوى 

تنتشر مسببات العدوى بطرق مختلفة أهمها : 

1- عن طريق الهواء : تتطاير الجراثيم في الهواء بعد العطس أو السعال وتسبب العدوى من شخص لآخر عن طريق التنفس مثل فيروس البرد أو فيروس كورونا المستجد. 

2- عن طريق الفم : تنتقل الجراثيم عن طريق لمس أغراض ملوثة باليد ثم الأكل بدون غسل الأيدي أو تناول أطعمة ملوثة بالجراثيم التي قد تتواجد في براز الشخص المُعدي وتصل إلى يديه مثل : بكتيريا الإشريشيا كولاي E.coli

3- عن طريق الجلد : وتنتقل خلال الجلد المجروح أو خلال ملامسة الأغراض أو مشاركة الأغراض الشخصية كالملابس مع الآخرين مثل : عدوى الجرب scabies 

4- عن طريق سوائل الجسم : مثل اللعاب والبول والدم من خلال الجروح أو من خلال الأغشية المخاطية في الفم والعين مثال : فيروس نقص المناعة المكتسبة HIV المسبب للإيدز. 

  • طرق الوقاية الشخصية  

من أهم خطوات مكافحة العدوى هي الحفاظ على النظافة الشخصية وتتضمن الآتي:

  • غسل اليدين : اهتم بغسلك لليدين بالماء والصابون لمدة 15 ثانية على الأقل ستمنع انتقال العديد من الجراثيم بعد خروجك من دورة المياه و قبل تناول الطعام و بعد التلامس مع الضيوف أو الأدوات ثم جفف يديك باستخدام المناديل الورقية.
  • تضميد أي جرح وعدم ترك الجرح معرضاً للجراثيم : وجود طبقة الجلد السليمة والصحية هي أول وأهم حائط صد ضد الجراثيم.
  • ارتداء القفازات الواقية : عندما تتعامل مع سوائل الجسم أو أدوات تحتوي على سوائل الجسم أو إن كنت ستلمس جرح أو أغشية مخاطية أو ستجري أي تدخل طبي. يجب أن تغسل يديك بين كل عميل وآخر وغير قفازك القديم بواحد جديد .
  • تجنب مشاركة أغراضك الشخصية مع الآخرين : مثل المنشفة الشخصية، أو الملابس، أو فرشاة الأسنان، أو شفرة الحلاقة أوغيرها.
خطر العدوى في العمل وكيفية مكافحة العدوى
  • مكافحة العدوى في التعامل مع الأطعمة 

عند تحضير الأطعمة يجب عليك الآتي: 

  • اغسل يديك قبل وبعد التعامل مع الأغذية.
  • تجنب لمس الشعر أو الأنف أو الفم.
  • احتفظ بحرارة الطعام الساخن أو المجمد كما هو.
  • استخدم أدوات وأسطح مخصصة للأطعمة المطبوخة أو النيئة. 
  • اغسل جميع أدوات الأكل وأسطح التحضير بالماء الساخن والمطهر بعد الاستخدام. 
  • مكافحة العدوى ونظافة مكان العمل 

يجب الاهتمام بنظافة مكان العمل كي لا يكون مصدراً لانتقال الجراثيم والأوبئة بين العاملين عن طريق الالتزام بالتعليمات التالية : 

  • غسل الأرضيات ودورات المياه والأسطح ( مثل المكاتب والطاولات والمقاعد) بانتظام بالماء الساخن والمطهرات. 
  • عسل الحوائط والأسقف على أوقات متباعدة. 
  • غسل وتجفيف المسّاحات والمكانس وقماش التنظيف بعد كل استخدام. 
  • استخدام المطهرات لتنظيف بقع الدماء أو أي قطرات من سوائل الجسم.
  • ارتداء القفازات الواقية عند استعمال المطهرات وتنظيف الأسطح.
  • طريقة التعامل مع سوائل الجسم 

تشمل سوائل الجسم الدم واللعاب والبول والبراز ويكثر بتلك السوائل البكتيريا والجراثيم بشكل مكثف بالأخص عندما تتواجد خارج جسم الإنسان.لذا من المهم اتباع إجراءات مكافحة العدوى التالية عند التعامل مع أي منها :

  • اعزل المنطقة كي لا يطأ قدم شخص بتلك السوائل وتنظف بشكل آمن. 
  • ارتدِ القفاز و المريلة البلاستيكية  وواقي للعين. 
  • ضع مناديل ورقية أو غطي السائل بمادة حبيبية مفرزة للكلور لمدة عشر دقائق ثم نظف تلك المادة الحبيبية بقطعة من الورق المقوى وضعها في كيس بلاستيك وتخلص منه بطريقة آمنة. 
  • خفف منظف جيد بالماء بنسبة 1:10 واسكبها على تلك المنطقة واتركها لمدة 10 دقائق .
  • اغسل المنطقة بالماء الساخن والمطهر. 
  • جفف المنطقة جيداً. 
  • تخلص من مناديل الورقية والقفازات بطريقة صحيحة. 
  • اغسل يديك جيداً.
  • اشطف أي ملابس متسخة في ماء جارٍ و انقعها في محلول منظف لنصف ساعة ثم اغسلها منفردة بالماء الساخن والمطهر. 
مخاطر العدوى في العمل وكيفية مكافحة العدوى
  • طرق التخلص من المخلفات الخطرة : 

نقصد بالمخلفات الخطرة والتي تتلوث بالدم أو باقي سوائل الجسم التي ذكرناها سابقاً وتكون أكثر خطراً لنقل العدوى.

  • ارتدِ قفازات واقية سميكة.
  • ضح تلك المخلفات في أكياس بلاستيكية و ضع عليها علامة المخلفات الخطرة. 
  • تخلص من تلك الأكياس طبقاً لتعليمات السلامة المهنية داخل منشأة العمل. 
  • التعامل مع الأدوات الحادة الملوثة 

تشمل الأدوات الحادة الملوثة : الإبر والمشارط الجراحية الملوثة بسوائل الجسم. 

  • تجنب أن تحاول بغلق غطاء الإبرة بيديك. 
  • ضعها كاملة داخل صندوق أو برميل الأدوات الحادة. 

الربو الوظيفي Occupational Asthma 

الربو الوظيفي هو مرض الربو الذي ينتج عن تنفس بعض الأبخرة الكيميائية أو الغازات أو الأتربة أو غيرها داخل العمل. 

قد يكون لديك حساسية مسبقة تجاه تلك المادة أو أنك تتعرض لمادة ضارة مهيجة. 

  • أعراض الربو الوظيفي 

لا تختلف أعراض الربو الوظيفي عن أعراض مرض الربو الشُعبي التقليدي وهي : 

  • صفير عند التنفس ( أزيز) خاصة أثناء النوم
  • سعال 
  • ضيق بالتنفس.
  • ضيق بالصدر. 
  • قد يصاحبه بعض الأعراض والعلامات الأخرى مثل: 
  • رشح بالأنف.
  • احتقان بالأنف. 
  • دَمِع و تهيج بالعين.
  • تعتمد الأعراض على المادة المسببة لتهيج الجهاز التنفسي وكم تكون فترة تعرضك لها وعدة عوامل أخرى.
  • قد تسوء أعراضك بنهاية الأسبوع أكثر من بدايته وتختفي أثناء أيام العطلة و تعاودك عند العودة للعمل. 
  • تحدث الأعراض خلال العمل وبعيداً عن العمل. 
  • كلما زادت فترة تعرضك للمادة المسببة للربو كلما استمرت أعراض الربو لديك لفترة أطول. 
  • أسباب الربو الوظيفي : 

اكتشفت أكثر من 250 مادة مسببة للربو الوظيفي في مناطق العمل المختلفة ومن ضمن تلك المواد : 

  • آثار الحيوانات : مثل البروتينات الموجودة في وبر الحيوانات وشعرها وقشورها وفروها ولعابها و فضلاتها. 
  • المواد الكيميائية : الكيماويات التي تستخدم في أدوات الطلاء والورنيش والمواد اللاصقة وصمغ اللحام  ، والمواد المستخدمة في العزل ومواد التعبئة و تنجيد المراتب. 
  • الإنزيمات المستخدمة في المطهرات ومطاحن الدقيق. 
  • المعادن : خاصة البلاتينيوم و الكروم و كبريتات النيكل. 
  • المواد النباتية : تتضمن البروتينات الموجودة في المطاط الطبيعي و الدقيق والحبوب والقطن والشعير والقمح. 
  • المهيجات التنفسية : مثل غاز الكلور وثاني أكسيد الكبريت والدخان. 
  • عوامل الخطورة : 

1- إن كان لديك مسبقاً أي نوع من حساسية الصدر أو الربو.

2-إنا كان لديك تاريخ عائلي أو استعداد جيني للإصابة بمرض الربو. 

3-إن كنت تعمل في مجال معروف بمسببات الربو

4- أن كنت مدخن. 

الربو الوظيفي الأعراض والوقاية والعلاج
  • المهن الأكثر تعرضاً للربو الوظيفي : 
المهنة المواد المسببة للربو  مصانع المواد اللاصقة ( الصمغ و الغراء ) الكيماويات متخصصين الطب البيطري و رعاة الحيوانات بروتينات الحيواناتعمال المخابز والمطاحن والمزارعون الحبوب عمال الحدادة الكوبلت والنيكل عمال الغابات والنجارين  غبار الخشب مصففي الشعر وخبراء التجميلالصبغات مقدمي الخدمة الصحيةاللاتكس والمواد الكيميائية عمال النسيج الصبغات والبلاستيكعمال الصناعات الصيدلانية والمخابز الأدوية والإنزيمات 

كيفية الوقاية من الإصابة بالربو الوظيفي : 

الطريقة المثلى لتجنب الربو الوظيفي هي التحكم في مستوى تعرض العمال إلى المواد المسببة للمرض، قد تكون الوسيلة بتطبيق أساليب تحكم أفضل لمنع التعرض أو استخدام مواد أقل ضرراً واستخدام العمال لمعدات الحماية الشخصية PPE. 

بالرغم من تواجد الأدوية والعلاجات الدوائية التي قد تعالج الأعراض وتتحكم في التهابات الجهاز التنفسي، إلا أنك تستطيع المحافظة على صحتك وتقليل معدل نوبات الربو عن طريق بعض النصائح الهامة ومنها : 

  • إذا كنت مدخنأ، توقف عن التدخين، هذا لن يمنع أو يقلل أعراض الربو الوظيفي، ولكن سيمنحك صحة أفضل. 
  • احصل على تطعيم الانفلونزا الموسمية.
  • تجنب تناول الأدوية التي تسئ الأعراض وأشهرها أدوية مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مثل الأسبرين.
  • اخفض وزنك: سيساعدك على تحسين الأعراض و وظائف الرئة بشكل عام. 
  • وفي النهاية يجب عليك إبلاغ رئيسك في العمل بحالتك، ربما يمكنه أن ينقلك إلى عمل في قسم آخر أقل خطراً.

نرجو أن نكون قد قدمنا لكم قدر كافي من المعلومات للحفاظ على صحتكم في مجال العمل. 

المراجع : 

knowledge.org.uk

www.thesafetymag.com

www.preventoccdisease.ca
worksmart.org.uk

مقالات ذات صلة

تعليقات

X